أعلنت أغلب الدول العربية والإسلامية على أن يوم الأحد هو أول أيام عيد الفطر
أعلنت أغلب الدول العربية والإسلامية على أن يوم الأحد هو أول أيام عيد الفطر

أعلنت المغرب والسودان وعمان تحري رؤية هلال شهر شوال لهذا العام مساء السبت، في وقت أعلنت فيه أغلب الدول العربية والإسلامية أن يوم الأحد هو أول أيام عيد الفطر.

ووفقا لنتائج تحري الهلال فإن أول أيام عيد الفطر في تلك الدول سيكون إما يوم الأحد أو الاثنين إن لم يتم رصد الهلال مساء السبت.

وأعلمت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلاميـة في المغرب القضاة ومندوبي الشؤون الإسلامية بالمملكة أن مراقبة هلال شهر شـوال ستكون يوم السبت، راجية منهم أن يخبروها بثبوت رؤية الهلال أو عدم ثبوت رؤيته.

ويعقد مجلس مجمع الفقه الإسلامي في السودان السبت جلسة لتحري رؤية هلال شوال.

ودعا الأمين العام للمجمع عادل حسن حمزة جميع المسلمين في السودان لتحري هلال شوال "تقربًا إلى الله تعالى، وإبلاغ أقرب محكمة شرعية عند ثبوت رؤيته."

أما في سلطنة عمان، فقد دعت بدورها وزارة الأوقاف والشؤون الدينية الجميع لتحري رؤية هلال شهر شوال لهذا العام وذلك مساء السبت.

رأي الفلك

وحسم مركز الفلك الدولي في بيان سابق أمر رؤية الهلال يوم السبت، فقال إن رؤية الهلال يوم السبت من شرق العالم الإسلامي ممكنة باستخدام التلسكوب فقط، في حين أن رؤية الهلال ممكنة بالعين المجردة بصعوبة من جميع دول العالم العربي ودول أفريقيا وجنوب أوروبا وكندا. 

يذكر أن كلا من المغرب والسودان وسلطنة عمان بدأت شهر رمضان يوم السبت 25 أبريل في حين بدأ الجمعة 24 أبريل في أغلب الدول الإسلامية والعربية.

وكانت كل من موريتانيا ومالي والنيجر وساحل العاج أعلنت أن اليوم السبت هو أول أيام عيد الفطر، فيما أعلنت السعودية ومصر والإمارات وقطر والأردن والكويت وفلسطين وسوريا والوقف السني في العراق أن يوم السبت هو المكمل لشهر رمضان وأن الأحد هو أول أيام عيد الفطر وغرة شهر شوال.

جانب من الدمار الذي خلفته العاصفة التي ضربت أستراليا اليوم
جانب من الدمار الذي خلفته العاصفة التي ضربت أستراليا اليوم

انقطع التيار الكهربائي عن عشرات الآلاف من المنازل والشركات ومالت جدران الأبنية وتضعضعت، فيما هوت الأشجار واقتلعت من جذورها حين اجتاحت عاصفة شديدة الاثنين منطقة شاسعة بطول الساحل الغربي الأسترالي لليوم الثاني على التوالي.
  
ولم ترد أنباء عن وقوع إصابات، جراء ما وصفها القائم بأعمال مساعد المفوض بوزارة الإطفاء وخدمات الطوارئ بولاية غرب أستراليا غون برومهول بأنها عاصفة تأتي "مرة واحدة كل العقد".

عاصفة قوية تضرب الساحل الغربي لأستراليا
الدمار الذي خلفته العاصفة التي ضرب الساحل الغربي لأستراليا

  
وجاءت العاصفة التي أصابت منطقة كبيرة بشكل غير عادي نتيجة لبقايا إعصار مانغا المتأخر الذي ضرب جنوب شرق البلاد واصطدم في جنوب المحيط الهندي بجبهة باردة تتحرك شمال شرق البلاد.
  
واجتاح هذا الطقس السيء امتدادًا يمتد لمسافة 1200 كيلومتر من الساحل الغربي من كارنارفون إلى كيب ليوين، بما في ذلك عاصمة الولاية، بيرث، حيث هبت الرياح ليلا بسرعة تزيد عن 90 كيلومترًا في الساعة، حسبما أفاد مكتب مدير الأرصاد الجوية نيل بينيت.

أمطار غزيرة مصاحبة لعاصفة قوية تضرب أستراليا
أمطار غزيرة مصاحبة لعاصفة قوية تضرب أستراليا

  
ووصلت سرعة الرياح إلى 132 كيلومتر في الساعة في كيب ليوين، وهي الأسرع لشهر أيار منذ عام 2005.
  
وهطلت أمطار غزيرة على الساحل لمسافة 1500 كيلومتر من منطقة مصنع مارغريت ريفر للنبيذ في الجنوب إلى إكسماوث في الشمال.
  

وقال بينيت إن الأمطار والأمواج التي يبلغ ارتفاعها 8 أمتار تسببت في فيضانات على طول الساحل وتآكل الشواطئ.