مصر للطيران تسير 4 رحلات أسبوعية إلى تل أبيب
الشركة أعلنت عن رحلة يومية بين القاهرة وبورتسودان

وصلت، صباح الثلاثاء، أولى الرحلات الجوية المباشرة لشركة مصر للطيران، إلى مدينة بورتسودان السودانية، بعد إقلاعها من مطار القاهرة، وفق ما ذكر مراسل الحرة في العاصمة المصرية.

وتعد هذه أول رحلة مباشرة لـ"مصر للطيران" إلى مدينة بورتسودان، حيث كانت الشركة الحكومية المصرية قد ذكرت في بيان سابق على حسابها الرسمي في موقع "فيسبوك": "تمت إضافة وجهة جديدة إلى شبكة مصر للطيران، احجز تذكرتك على رحلتنا اليومية MS 865 من القاهرة إلى بورتسودان وMS 866 من بورتسودان إلى القاهرة".

وتم فتح باب الحجز بالفعل أمام المواطنين على متن رحلة مصر للطيران، بين مطار القاهرة الدولي ومطار مدينة بورتسودان، منذمطلع سبتمبر الجاري، حيث يعد خط مدينة بورتسودان من الخطوط الواعدة، خصوصا تجاريا، بحسب قناة "القاهرة الإخبارية".

وكان في استقبال الطائرة التي وصلت إلى مدينة بورتسودان، القنصل المصري، سامح فاروق، الذي قال في تصريحات إعلامية إن هذا الحدث "يعكس عمق العلاقات بين مصر والسودان".

وأوضح فاروق أن المرحلة المقبلة سوف تشهد انتظاما في الرحلات الجوية بين البلدين، متابعا: "المسؤولون السودانيون شاركونا اليوم احتفالات وصول أول طائرة من شركات الطيران العالمي إلى بورتسودان" منذ اندلاع المعارك.

ونوه إلى أن "الرحلات المنتظمة سوف تساعد على التواصل الأسري والشعبي بين البلدين، وحركة الطيران سوف تساعد الأشقاء في السودان على الوصول إلى بلدان العالم عبر مطار القاهرة".

وكان مطار الخرطوم الدولي قد أعلن في يوليو الماضي، أن سلطة الطيران المدني السودانية فتحت المجال الجوي في المنطقة الشرقية من البلاد، بعد إغلاق المجال الجوي بالكامل منذ اندلاع الاشتباكات العنيفة بين القوات الحكومية وقوات الدعم السريع في 15 أبريل الماضي.

ماكرون وبن سلمان
لقاء سابق بين الرئيس الفرنسي وولي العهد السعودي

أعرب الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، وولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، الأربعاء، عن قلقهما العميق إزاء "الوضع الإنساني الكارثي في غزة"، وأكدا مجددا معارضتهما للهجوم الإسرائيلي على مدينة رفح.

وخلال اتصال هاتفي، أجراه ماكرون من الطائرة الرئاسية في طريقه إلى كاليدونيا الجديدة، أكد كلاهما أيضا على "الحاجة إلى وقف فوري ودائم لإطلاق النار" في غزة، حسبما أعلن الإليزيه في بيان.

وأطلقت إسرائيل عمليات برية في 7 مايو في بعض مناطق رفح بأقصى جنوب قطاع غزة رغم معارضة المجتمع الدولي، بما في ذلك الحليف الأميركي، الذي يشعر بالقلق إزاء وجود أكثر من مليون مدني في المدينة.

وشدد ماكرون وابن سلمان أيضا على "حاجة" لبنان إلى "الخروج من الأزمة السياسية" وانتخاب "رئيس قادر على قيادة البلاد على طريق الإصلاحات الضرورية" و"أكدا عزمهما على مواصلة جهودهما في هذا الاتجاه مع شركائهم".

منذ انتهاء ولاية الرئيس ميشال عون في 31 تشرين الأول/أكتوبر 2022، لم يتمكن النواب اللبنانيون من انتخاب خلف له، مع انقسام البرلمان بين معسكر حزب الله الموالي لإيران وخصومه.

كما استفسر إيمانويل ماكرون عن "الحالة الصحية" للملك سلمان و"نقل له تمنياته" بالشفاء.

وأدلى ولي العهد السعودي الثلاثاء بتصريحات مطمئنة بشأن صحة والده الذي يعاني من التهاب في الرئة.

وأضاف الإليزيه أنهما ناقشا أيضا "تعزيز الشراكة الاستراتيجية بين فرنسا والسعودية في مجالات الدفاع والأمن والطاقة والتحول البيئي"، من دون مزيد من التفاصيل.