شرطة قرب كنسية شهدت حادث طعن الاثنين.
شرطة قرب كنسية شهدت حادث طعن الاثنين.

قالت الشرطة الأسترالية إن هجوما بسكين خلال قداس في كنيسة في سيدني، والذي أدى إلى إصابة أربعة أشخاص على الأقل من بينهم أسقف له متابعون عالميون على الإنترنت، سيعتبر هجوما إرهابيا.

واعتقلت الشرطة الاثنين فتى في موقع الهجوم والذي وقع في كنيسة بضاحية واكلي التي تبعد نحو 30 كيلومترا غربي وسط مدينة سيدني.

ونشرت وسائل إعلام، بينها وكالة رويترز، في وقت سابق الاثنين، فيديو جديد للحظة محاولة السيطرة على المراهق الذي طعن قسا في كنيسة غربي مدينة سيدني، حيث سمع صراخا باللغة العربية.

وكانت الشرطة وشهود قالوا، اليوم الاثنين، إن أربعة أشخاص على الأقل، بينهم أسقف وقس، أصيبوا في واقعة طعن في كنيسة بإحدى ضواحي مدينة سيدني.

وأكدت الشرطة الأسترالية اعتقال شخص يبلغ من العمر 15 عاما اقترب من مذبح كنيسة أشورية وراح يطعن، الأسقف مار ماري عمانوئيل، ما أثار ذعر المصلين الذين بدأوا بالصراخ.

ووسط حالة الفوضى سارع عدد من المصلين للاحتماء فيما حاول آخرون السيطرة على المهاجم خلال الحادث الذي وقع بكنيسة الراعي الصالح بضاحية ويكلي غربي سيدني.

وتسكن في هذا الحي مجموعة صغيرة من المسيحيين الأشوريين الذين فر عدد كبير منهم من الاضطهاد والحرب في العراق وسوريا، بحسب فرانس برس.

وأظهر مقطع فيديو تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي ونشرته رويترز، المصلين وهم يحاولون تثبيت المهاجم، فيما يبدو وكأنهم يتحدثون معه باللغة العربية.

تضاعف المعدل السنوي للإعدامات في السعودية منذ وصول الملك سلمان وولي عهده الأمير محمد بن سلمان
العاهل السعودي الملك سلمان يخضع لبرنامج علاجي بسبب التهاب في الرئة. إرشيفية.

قال يوشيماسا هاياشي كبير أمناء مجلس الوزراء الياباني إن ولي عهد السعودية الأمير محمد بن سلمان أرجأ زيارته لليابان التي كان من المقرر أن تبدأ الاثنين بسبب مشكلة صحية للعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز.

وكان من المقرر أن يلتقي الأمير محمد مع إمبراطور اليابان ناروهيتو ورئيس الوزراء فوميو كيشيدا خلال الزيارة في الفترة من 20 إلى 23 مايو. ولم يتم الإعلان عن موعد جديد للزيارة.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية أمس الأحد أن الملك سلمان البالغ من العمر 88 عاما سيخضع للعلاج من التهاب في الرئة.

وجاء في بيان لوكالة الأنباء السعودية، نقلا عن الديوان الملكي، أن سلمان بن عبد العزيز، أجرى الأحد فحوصات طبية في قصر السلام بجدة، وقد تبين وجود التهاب في الرئة، "وقرر الفريق الطبي خضوعه لبرنامج علاجي عبارة عن مضاد حيوي حتى يزول الالتهاب".

وكان بيان سابق، أصدره الديوان الملكي، كشف أن العاهل السعودي يعاني من "ارتفاع في درجة الحرارة وألم في المفاصل".

وهذه الفحوصات الطبية، هي الثانية للملك سلمان (88 عاما) خلال أقل من شهر.