أراضي زراعية في البقاع
أراضي زراعية في البقاع

أعطى تساقط الأمطار بكميات مقبولة في الأيام الماضية المواطنين وخصوصا المزارعين في البقاع ومناطق لبنانية أخرى نوعا من التفاؤل والأمل بإمكانية تأمين مياه الري للمزروعات، إلا أن الكمية لا تكفي حاجة الفلاحين ولا تؤمّن الحد المطلوب للإنتاج الزراعي.

ويفرق شح المياه ما بين زرع وآخر فيعجّل بنوع ويؤخر آخر. وقال المزارع فوزي الترشيشي لقناة "الحرة" إنه لا يدري كيف يحدد خسارته، وتساءل عما إذا سيكون ماء المطر كافيا لري ما هو مزروع أم أنه سيكتفي بالخسارة الناتجة عن عدم زرع بعض الأراضي.

ولا تعوض نسبة الأمطار الحالية النقص الكبير في نسبة تساقط الأمطار في العام الجاري التي لا تزال ضعيفة جدا مقارنة بالعام الماضي.

مزيد من التفاصيل في التقرير التالي:
 

​​

مادة الكيتامين السامة باتت متوفرة في لبنان
مادة الكيتامين السامة باتت متوفرة في لبنان

بدأ نوع جديد من الإدمان بالانتشار وسط صفوف الشباب في لبنان بسبب عقار الكيتامين، لكن ذلك يبقى ضمن حالات محدودة بحسب مراكز العلاج.

والكيتامين مادة توجد في أدوية تخدير تستخدم للبشر والحيوانات يمكن اقتناؤها من أي طبيب بيطري دون الحاجة إلى وصفة طبية أو غيرها.

وما يجهله الكثيرون أن للكيتامين عوارض سلبية تفوق عوارض أي مواد أخرى، وقد يصل الإدمان عليها إلى حاجة متعاطين إلى جرعات كل نصف ساعة.

مزيد من التفاصيل في التقرير التالي لقناة "الحرة":

​​