قوات الأمن وسيارات الإسعاف يطوقون مسجد الإمام الصادق
قوات الأمن وسيارات الإسعاف تطوق مسجد الإمام الصادق

تحول مشهد المصلين في مسجد الإمام الصادق في الكويت إلى ساحة تعج بالقتلى والجرحى بعد تعرض المسجد لتفجير انتحاري نفذه شخص أعلن تنظيم الدولة الاسلامية داعش أنه عنصر تابع له ويدعى ابو سليمان الموحد.

وفي حصيلة أولية فإن 25 مواطنا كويتيا قتلوا في الحادثة، وأصيب العشرات فيما وقعت أضرار بالغة في المكان من شدة الانفجار. وكانت سيارات الإسعاف قد هرعت إلى المكان لنقل المصابين ونقل الجثث التي تناثرت في المكان.

وقال رئيس الوزراء الكويتي جابر مبارك الصباح أثناء زيارته لجرحى الهجوم، إن التفجير يهدف إلى " زعزعة الوحدة الوطنية في الكويت". من جهته قال عضو البرلمان الكويتي خليل الصالح إن منفذ الاعتداء بدا انه لم يبلغ الثلاثين من العمر.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل قناة "الحرة" في الكويت علي حسن:

​​