طلبت حكومة جنوب إفريقيا من المحكمة الجنائية الدولية الاثنين مزيدا من الوقت لشرح ملابسات عدم توقيفها الرئيس السوداني عمر البشير خلال زيارة قام بها لجوهانسبورغ في حزيران/يونيو الماضي.

وقالت وزارة الخارجية في بيان إن حكومة جنوب إفريقيا بحاجة لمزيد من الوقت لكي تقدم حججها بسبب "التعقيدات والتضارب بين القانونين الدولي والوطني".