أقر البرلمان الاسرائيلي الأربعاء تقديم دروس اللغة العربية إلزاميا للتلاميذ اعتبارا من سن السادسة، في خطوة يأمل مؤيدوها أن تساعد في تحسين العلاقات بين اليهود والعرب في إسرائيل.

ويتزامن القرار مع تزايد التوتر بين إسرائيل والفلسطينيين، في ظل موجة من الهجمات ضدهم والمواجهات في الأراضي الفلسطينية.

وأيد الكنيست بالإجماع مشروع القانون في القراءة الأولى في حضور نحو نصف النواب البالغ عددهم 120 نائبا.

 

المصدر: وكالات