جانب من مظاهرة مطالبة بحرية الصحافة في تركيا
جانب من مظاهرة مطالبة بحرية الصحافة في تركيا

أعلنت منظمة مراسلون بلا حدود السبت رفض طلب الإفراج عن ممثل المنظمة في تركيا وناشطين آخرين موقوفين في إسطنبول بتهمة الدعاية الإرهابية.

ويواجه ايرول اوندر اوغلو والصحافي أحمد نيسين ورئيسة مؤسسة حقوق الإنسان سبنام كورور فنجانجي السجن حتى 14 عاما ونصف عام لمشاركتهم في حملة تضامن مع صحيفة "اوزغور غونديم" الموالية للأكراد.

وقال المدير العام للمنظمة كريستوف دولوار من باريس "رُفض طلب الإفراج الذي تم تقديمه الخميس".

وأضاف "أن اعتقالهم هو إجراء عقابي وإبقاؤهم موقوفين هو إجراء عقابي آخر في حين انتهى التحقيق".

وتابع دولوار "إنه التحقيق الأسرع في التاريخ، هذا طبيعي ما دام الملف فارغا".

وتظاهر دولوار الجمعة مع 30 شخصا أمام سجن متريس في إسطنبول حيث اعتقل الناشطون الثلاثة الاثنين مطالبين بـ"الإفراج الفوري وغير المشروط عنهم".

وتحتل تركيا المرتبة الـ151 في حرية الصحافة في لائحة تضم 180 دولة، بحسب تقرير لمنظمة مراسلون بلا حدود صدر هذا العام.

المصدر: وكالات

انتخابات نيوهامشير
انتخابات نيوهامشير

تصدر عضو مجلس الشيوخ عن فيرمونت بيرني ساندرز الانتخابات التمهيدية للحزب الديموقراطي في نيوهامشير لـ28 %، في المنافسة على المحتدمة لاختيار مرشح لمنافسة الرئيس دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وتنافس على المركز الثاني المرشحان بيت بوتيدجيج وايمي كلوبوشار، وذلك ومع الاعلان عن نتائج نحو نصف المراكز الانتخابية.

ووفق وسائل إعلام أميركية فهناك منافسة على المركز الثاني بين المرشحين رئيس بلدية انديانا السابق بيت بوتيدجيج وعضو مجلس الشيوخ عن مينيسوتا ايمي كلوبوشار.

جو بايدن الذي كان يتصدر الاستطلاعات على المستوى الوطني لأشهر فقد احتل المركز الخامس بـ9 بالمئة فقط، وهو في وضع حرج بشأن قدرته على المحافظة على ترشيحه.

وكانت وسائل إعلام أميركية تحدثت عن الضغوط الهائلة التي يتعرض لها بايدن لإحداث تغييرات في حملته الانتخابية المتعثرة بعد تعرّضه لهزيمة في ولاية أيوا واعترافه غير المألوف بأنه سيخسر على الأرجح في الانتخابات التمهيدية المرتقبة في نيوهامشير اليوم الثلاثاء.