صورة لإحدى السوريات ضحايا الدعارة في لبنان (المصدر: هيومن رايتس ووتش)
صورة لإحدى السوريات ضحايا الدعارة في لبنان (المصدر: هيومن رايتس ووتش)

قالت منظمة هيومن رايتس ووتش المدافعة عن حقوق الإنسان الجمعة إن النساء السوريات في لبنان ما زلن أكثر عرضة من غيرهن للاتجار الجنسي والاستغلال من قبل أشخاص أو مجموعات تستغل ظروفهن لتسخيرهن في الدعارة.

وطالب بيان صحافي نشرته المنظمة على موقعها الرسمي بمناسبة اليوم العالم لمناهضة الاتجار بالأشخاص الحكومة اللبنانية "بإنفاذ قانون مكافحة الإتجار بفعالية، وتذليل العقبات التي تعرقل التبليغ عنه".

​​

​​

واعتبرت المنظمة أن تعامل السلطات "مع الاتجار الجنسي يتسم بالضعف وغياب التنسيق، ويعرّض النساء والفتيات للخطر."

وتحدثت هيومن رايتس ووتش عن عشرات الحالات لنساء سوريات حررهن عناصر الأمن من أيدي أشخاص كانوا يستغلونهن في الدعارة.

وقالت الباحثة حول حقوق المرأة في المنظمة سكاي ويلر إن "الاتجار بالأشخاص لأغراض الدعارة القسرية جريمة خطيرة، وعلى لبنان الاستمرار في تشديد تعامله معها. تحتاج الناجيات إلى العدالة والخدمات والدعم".

المصدر: هيومن رايتس ووتش 

انتخابات نيوهامشير
انتخابات نيوهامشير

تصدر عضو مجلس الشيوخ عن فيرمونت بيرني ساندرز الانتخابات التمهيدية للحزب الديموقراطي في نيوهامشير لـ28 %، في المنافسة على المحتدمة لاختيار مرشح لمنافسة الرئيس دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وتنافس على المركز الثاني المرشحان بيت بوتيدجيج وايمي كلوبوشار، وذلك ومع الاعلان عن نتائج نحو نصف المراكز الانتخابية.

ووفق وسائل إعلام أميركية فهناك منافسة على المركز الثاني بين المرشحين رئيس بلدية انديانا السابق بيت بوتيدجيج وعضو مجلس الشيوخ عن مينيسوتا ايمي كلوبوشار.

جو بايدن الذي كان يتصدر الاستطلاعات على المستوى الوطني لأشهر فقد احتل المركز الخامس بـ9 بالمئة فقط، وهو في وضع حرج بشأن قدرته على المحافظة على ترشيحه.

وكانت وسائل إعلام أميركية تحدثت عن الضغوط الهائلة التي يتعرض لها بايدن لإحداث تغييرات في حملته الانتخابية المتعثرة بعد تعرّضه لهزيمة في ولاية أيوا واعترافه غير المألوف بأنه سيخسر على الأرجح في الانتخابات التمهيدية المرتقبة في نيوهامشير اليوم الثلاثاء.