الناشط البحريني نبيل رجب- أرشيف
الناشط البحريني نبيل رجب-أرشيف

أرجأت المحكمة الجنائية الكبرى في البحرين الثلاثاء محاكمة الناشط الحقوقي ورئيس مركز البحرين لحقوق الإنسان نبيل رجب إلى الخامس من الشهر المقبل، وقررت مواصلة حبسه لحين صدور حكم في القضية.

ويحاكم رجب بتهم إشاعة أخبار كاذبة والإساءة إلى مؤسسة عمومية وإلى السعودية.

​وكانت المحكمة قد أجلت في الـ13 من الشهر الماضي محاكمة رجب إلى الثاني من هذا الشهر، ورفضت طلبا للإفراج عنه بكفالة. 

وأثار توقيف رجب انتقادات منظمات حقوقية، ووصفت منظمة العفو الدولية محاكمته بأنها "مهزلة".

وسجن هذا الناشط لعامين بعد دعوته ومشاركته في احتجاجات عرفتها البلاد عام 2011 للمطالبة بملكية دستورية وإصلاحات سياسية في المملكة الخليجية. وحكم عليه بالسجن ستة أشهر العام الماضي بتهمة التعرض لمؤسسات الدولة، قبل أن يصدر عفو ملكي عنه في تموز/يوليو 2015 لأسباب صحية.

المصدر: وكالات

الشيخ عيسى قاسم خلال إلقائه خطبة الجمعة في مسجد في بلدة الدراز في أيار/مايو 2013
الشيخ عيسى قاسم خلال إلقائه خطبة الجمعة في مسجد في بلدة الدراز في أيار/مايو 2013

أرجأت المحكمة الجنائية الكبرى في البحرين الأربعاء جلسة محاكمة المرجع الشيعي عيسى قاسم إلى منتصف الشهر المقبل، وذلك بعد دقائق فقط من بدء أولى جلسات محاكمته التي عقدت بغيابه.

وقالت النيابة العامة البحرينية في حسابها على تويتر إن قاسم يحاكم مع اثنين آخرين "لارتكابهم جريمتي جمع الأموال بغير ترخيص وغسل الأموال بإجراء عمليات على تلك الأموال لإخفاء مصدرها ولإضفاء المشروعية عليها على خلاف الحقيقة".

​​

​​​​

 

​​آخر تحديث: (11:12 تغ) 

أفادت وسائل إعلام بحرينية بأن المحكمة الجنائية في المملكة الخليجية حددت الأربعاء موعدا لبدء أولى جلسات محاكمة المرجع الشيعي عيسى قاسم وآخرين بتهم منها "غسل أموال وجمع أموال من دون ترخيص". وكانت الحكومة قد أسقطت الجنسية البحرينية عن قاسم الشهر الماضي.

وتتهم وزارة الداخلية رجل الدين الذي يعد من أبرز مراجع الشيعة في البلاد، بتأسيس "تنظيمات تابعة لمرجعية سياسية دينية خارجية، حيث لعب دورا رئيسيا في خلق بيئة طائفية متطرفة، وعمل على تقسيم المجتمع تبعا للطائفة وكذلك تبعا للتبعية لأوامره"، حسبما أوردت صحيفة الوسط.

واتخذت السلطات قرارا أواخر الشهر الماضي بإسقاط الجنسية عن قاسم إثر اتهامه بـ"التشجيع على الطائفية والعنف". 

وأثار القرار حفيظة المجتمع الدولي، واعتبرته الأمم المتحدة غير مبرر، فيما أبدت الولايات المتحدة قلقها بشأنه.

المصدر: وكالات