محمد تامالت
محمد تامالت

أيدت محكمة الاستئناف في الجزائر الثلاثاء حكم السجن لعامين بحق الصحافي محمد تامالت المدان بـ "إهانة هيئة عمومية" والإساءة إلى رئيس الجمهورية "بالسب والقذف"، على الرغم من أنه يعاني وضعا صحيا حرجا. 

وكانت هيئة الدفاع عن الصحافي قد استأنفت الحكم الصادر بحقه في الـ 10 من تموز/يوليو الماضي، والذي تضمن غرامة 200 ألف دينار جزائري (نحو 1800 دولار).

ويأتي هذا القرار فيما يعيش الصحافي الجزائري وضعا صحيا حرجا بسبب إضرابه عن الطعام منذ 45 يوما احتجاجا على حكم سجنه.

ونقلت صحيفة الخبر الجزائرية واسعة الانتشار تصريحات لهيئة دفاع تامالت أكدت فيها أن الوضع الصحي لصاحب مجلة السياق العربي الإلكترونية بلغ "عتبة الموت" بسبب إضرابه الذي أفقده "القدرة على الكلام والوقوف والمشي"، ولاستخدامه كرسيا متحركا.

وكتب تامالت عدة مقالات في مجلة "السياق العربي" وشاركها مع متابعيه على صفحات التواصل الاجتماعي، وهو ما اعتبرته سلطات الجزائر "مسا بكرامة " رئيس الجمهورية وشخصيات تتولى مناصب مهمة في الدولة.

المصدر: وكالات/ وسائل إعلام جزائرية 

 

انتخابات نيوهامشير
انتخابات نيوهامشير

تصدر عضو مجلس الشيوخ عن فيرمونت بيرني ساندرز الانتخابات التمهيدية للحزب الديموقراطي في نيوهامشير لـ28 %، في المنافسة على المحتدمة لاختيار مرشح لمنافسة الرئيس دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وتنافس على المركز الثاني المرشحان بيت بوتيدجيج وايمي كلوبوشار، وذلك ومع الاعلان عن نتائج نحو نصف المراكز الانتخابية.

ووفق وسائل إعلام أميركية فهناك منافسة على المركز الثاني بين المرشحين رئيس بلدية انديانا السابق بيت بوتيدجيج وعضو مجلس الشيوخ عن مينيسوتا ايمي كلوبوشار.

جو بايدن الذي كان يتصدر الاستطلاعات على المستوى الوطني لأشهر فقد احتل المركز الخامس بـ9 بالمئة فقط، وهو في وضع حرج بشأن قدرته على المحافظة على ترشيحه.

وكانت وسائل إعلام أميركية تحدثت عن الضغوط الهائلة التي يتعرض لها بايدن لإحداث تغييرات في حملته الانتخابية المتعثرة بعد تعرّضه لهزيمة في ولاية أيوا واعترافه غير المألوف بأنه سيخسر على الأرجح في الانتخابات التمهيدية المرتقبة في نيوهامشير اليوم الثلاثاء.