أحمد جبر الشمري
أحمد جبر الشمري

ألغت المحكمة الإدارية الكويتية الأحد قرار سحب الجنسية من أحمد جبر الشمري، وهو مالك قناة تلفزيونية مؤيدة للمعارضة.

وبموجب الحكم، قضت المحكمة "بإلغاء المرسوم رقم 185 لسنة 2014 فيما تضمنه من سحب جنسية المدعي وممن يكون قد كسبها معه بالتبعية، واعتباره كأنه لم يكن".

وطلبت المحكمة بإعادة الجنسية للشمري وأولاده الأربعة بشكل فوري، على رغم أن الحكم قابل للاستئناف لدى محكمتي الاستئناف والتمييز.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في الكويت سليمة لوبال.

​​وقامت الحكومة بعيد إصدار قرار سحب الجنسية عام 2014، بإغلاق قناة "اليوم" التلفزيونية وصحيفة "عالم اليوم" اللتين يملكهما، واللتين كانتا توجهان انتقادات للحكومة وتستضيفان شخصيات معارضة.

وأتت الخطوات من ضمن حملة تشدد من السلطات بحق المعارضين، شملت أيضا سحب جنسية النائب الإسلامي السابق عبد الله البرغش وزهاء 60 شخصا من عائلته. كما تبع ذلك سحب جنسية الداعية نبيل العوضي والناشط سعد العجمي الذي رحل أيضا إلى السعودية.

وكانت المحكمة الإدارية قد رفضت نهاية عام 2014 طعن الشمري بقرار سحب الجنسية، معتبرة أنها قضية سيادية لا يمكن للقضاء النظر فيها. وفي حين أيدت محكمة الاستئناف الحكم، نقضته محكمة التمييز في وقت سابق هذه السنة، معتبرة أن القضاء مؤهل للنظر في القضية وأعادتها إلى محكمة البداية.

وشمل الحكم الصادر الأحد، دفع تعويض أولي للشمري يبلغ 16600 دولار أميركي، ما يتيح له طلب تعويض أكبر.

المصدر: راديو سوا/ وكالات

انتخابات نيوهامشير
انتخابات نيوهامشير

تصدر عضو مجلس الشيوخ عن فيرمونت بيرني ساندرز الانتخابات التمهيدية للحزب الديموقراطي في نيوهامشير لـ28 %، في المنافسة على المحتدمة لاختيار مرشح لمنافسة الرئيس دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وتنافس على المركز الثاني المرشحان بيت بوتيدجيج وايمي كلوبوشار، وذلك ومع الاعلان عن نتائج نحو نصف المراكز الانتخابية.

ووفق وسائل إعلام أميركية فهناك منافسة على المركز الثاني بين المرشحين رئيس بلدية انديانا السابق بيت بوتيدجيج وعضو مجلس الشيوخ عن مينيسوتا ايمي كلوبوشار.

جو بايدن الذي كان يتصدر الاستطلاعات على المستوى الوطني لأشهر فقد احتل المركز الخامس بـ9 بالمئة فقط، وهو في وضع حرج بشأن قدرته على المحافظة على ترشيحه.

وكانت وسائل إعلام أميركية تحدثت عن الضغوط الهائلة التي يتعرض لها بايدن لإحداث تغييرات في حملته الانتخابية المتعثرة بعد تعرّضه لهزيمة في ولاية أيوا واعترافه غير المألوف بأنه سيخسر على الأرجح في الانتخابات التمهيدية المرتقبة في نيوهامشير اليوم الثلاثاء.