وول ستريت جورنال
وول ستريت جورنال | Source: Courtesy Image

نقلت صحيفة وول ستريت جورنال السبت أن الشرطة التركية أوقفت لأكثر من يومين صحافيا أميركيا هو مراسلها في اسطنبول من دون أن تجيز له الاتصال بمحام، مبدية قلقها على حرية الصحافة في تركيا.

وقالت الصحيفة على موقعها إن ديون نيسنباوم (49 عاما) أوقفته الشرطة الثلاثاء في منزله باسطنبول بتهمة انتهاك حظر نشر مشاهد من شريط مصور لتنظيم الدولة الإسلامية.

وأضافت أن الصحافي أوقف ليومين ونصف اليوم وحرم من مقابلة محاميه والاتصال بأحد أفراد عائلته، لافتة إلى أنها "لم تتمكن من تحديد" مكان وجوده طوال يومين.

وأفرج عن نيسنباوم صباح الجمعة وغادر تركيا إلى الولايات المتحدة برفقة عائلته، بحسب المصدر نفسه.

وأورد الصحافي أنه تلقى "معاملة حسنة" خلال توقيفه قرب اسطنبول.

وقال رئيس تحرير وول ستريت جورنال جيرارد بيكر إنه "رغم ارتياح (أسرة الصحيفة) لخبر الإفراج عن ديون بعد نحو ثلاثة أيام" فإنها لا تخفي "استياءها" من توقيفه "من دون أي اتصال بعائلته أو بمحام وزملاء".

ونقل صحافي آخر في الصحيفة كان يتصل بديون لحظة توقيفه أن أفراد الشرطة الذين اعتقلوه وكانوا يرتدون زيا مدنيا أبلغوه أنه سيتم ترحيله. ولكن تم التراجع عن هذا الإجراء لاحقا.

ولم تدل شرطة اسطنبول بأي تعليق على معلومات وول ستريت جورنال.

ولم تنشر الصحيفة أي تفاصيل عن شريط الفيديو المذكور.

وأفاد موقع "بي24" للصحافة المستقلة أن 118 صحافيا أوقفوا في ظل حالة الطوارئ التي أعلنت في تركيا بعد محاولة الانقلاب على الرئيس رجب طيب أردوغان منتصف تموز/يوليو.

المصدر: وكالات

انتخابات نيوهامشير
انتخابات نيوهامشير

تصدر عضو مجلس الشيوخ عن فيرمونت بيرني ساندرز الانتخابات التمهيدية للحزب الديموقراطي في نيوهامشير لـ28 %، في المنافسة على المحتدمة لاختيار مرشح لمنافسة الرئيس دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وتنافس على المركز الثاني المرشحان بيت بوتيدجيج وايمي كلوبوشار، وذلك ومع الاعلان عن نتائج نحو نصف المراكز الانتخابية.

ووفق وسائل إعلام أميركية فهناك منافسة على المركز الثاني بين المرشحين رئيس بلدية انديانا السابق بيت بوتيدجيج وعضو مجلس الشيوخ عن مينيسوتا ايمي كلوبوشار.

جو بايدن الذي كان يتصدر الاستطلاعات على المستوى الوطني لأشهر فقد احتل المركز الخامس بـ9 بالمئة فقط، وهو في وضع حرج بشأن قدرته على المحافظة على ترشيحه.

وكانت وسائل إعلام أميركية تحدثت عن الضغوط الهائلة التي يتعرض لها بايدن لإحداث تغييرات في حملته الانتخابية المتعثرة بعد تعرّضه لهزيمة في ولاية أيوا واعترافه غير المألوف بأنه سيخسر على الأرجح في الانتخابات التمهيدية المرتقبة في نيوهامشير اليوم الثلاثاء.