أحمد ماهر مؤسس حركة 6 أبريل
أحمد ماهر مؤسس حركة 6 أبريل

أفرجت السلطات المصرية ليل الأربعاء الخميس عن الناشط السياسي البارز أحمد ماهر مؤسس حركة 6 أبريل الشبابية المعارضة التي شاركت في إطلاق الدعوة لثورة 2011 بعد ثلاث سنوات في الحبس.

وقال مسؤول أمني رفض ذكر اسمه إنه "تم إخلاء سبيل أحمد ماهر في وقت متأخر من مساء الأربعاء بعد قضائه مدة عقوبته".

إلا أن محاميه أنس سيد قال إن "ماهر مطالب بعد إطلاق سراحه بأداء عقوبة المراقبة التكميلية لثلاث سنوات".

وسيكون على ماهر تسليم نفسه يوميا لمركز الشرطة التابع له من السادسة مساءا حتى السادسة صباحا، وذلك "لضمان عدم عودته للأفعال التي عوقب بسببها" بحسب محاميه.

وكان ماهر (36 سنة) ومحمد عادل، أحد قياديي هذه الحركة وأحمد دومة وهو من رموز الثورة قد أدينوا  بتهمتي "التعدي بالضرب في تشرين الثاني/نوفمبر 2013 على رجال شرطة في القاهرة وتنظيم تظاهرة من دون ترخيص". وهو الحكم الذي أكدته محكمة النقض مطلع العام 2015.

وأدين الناشطون الثلاثة أيضا بالحبس ستة أشهر بتهم التعدي على ضابط شرطة تم تخفيفها للحبس لشهر واحد، بحسب المحامي أنس سيد.

وحظر قرار قضائي في نيسان/أبريل 2014 حركة 6 أبريل المعارضة كما صدر حكم بالسجن سنتين بحق منسقها الحالي عمرو علي.

المصدر: وكالات

انتخابات نيوهامشير
انتخابات نيوهامشير

تصدر عضو مجلس الشيوخ عن فيرمونت بيرني ساندرز الانتخابات التمهيدية للحزب الديموقراطي في نيوهامشير لـ28 %، في المنافسة على المحتدمة لاختيار مرشح لمنافسة الرئيس دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وتنافس على المركز الثاني المرشحان بيت بوتيدجيج وايمي كلوبوشار، وذلك ومع الاعلان عن نتائج نحو نصف المراكز الانتخابية.

ووفق وسائل إعلام أميركية فهناك منافسة على المركز الثاني بين المرشحين رئيس بلدية انديانا السابق بيت بوتيدجيج وعضو مجلس الشيوخ عن مينيسوتا ايمي كلوبوشار.

جو بايدن الذي كان يتصدر الاستطلاعات على المستوى الوطني لأشهر فقد احتل المركز الخامس بـ9 بالمئة فقط، وهو في وضع حرج بشأن قدرته على المحافظة على ترشيحه.

وكانت وسائل إعلام أميركية تحدثت عن الضغوط الهائلة التي يتعرض لها بايدن لإحداث تغييرات في حملته الانتخابية المتعثرة بعد تعرّضه لهزيمة في ولاية أيوا واعترافه غير المألوف بأنه سيخسر على الأرجح في الانتخابات التمهيدية المرتقبة في نيوهامشير اليوم الثلاثاء.