الناشط الحقوقي أحمد منصور الشحي
الناشط الحقوقي أحمد منصور الشحي

قال خبراء في الأمم المتحدة الثلاثاء إن اعتقال السلطات الإماراتية للناشط أحمد منصور يعد انتهاكا للقانون الدولي، مطالبين بالإفراج الفوري عنه.

واعتبر بيان مشترك بين عدد من مجموعات العمل الأممية المعنية بالاعتقالات التعسفية والاختفاءات القسرية احتجاز منصور "هجوما مباشرا على العمل المشروع للمدافعين عن حقوق الإنسان في الإمارات العربية المتحدة"، معتبرين أنه لا توجد أي أسس قانونية لاعتقاله.

ووصف الخبراء اعتقال الناشط الإماراتي واحتجازه في مكان مجهول بـ"العمل الانتقامي"، محذرين من تعرضه "لخطر شديد من سوء المعاملة والتعذيب".

وأشار البيان إلى أن سبب اعتقاله هو عمله مع جماعات الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، ولتصريحاته على مواقع التواصل الاجتماعي ولأنه عضو ومؤيد ناشط لمنظمات حقوقية من بينها هيومن رايتس ووتش.

وذكر الخبراء الأمميون أن "عدم صدور مذكرة اعتقال من أية جهة قضائية لاعتقاله واحتجازه يشكل انتهاكا للمبادئ الأساسية للعملية القضائية بموجب القانون الدولي لحقوق الإنسان".

ودعا الخبراء السلطات الإماراتية إلى وقف جميع عمليات "مضايقة وتهديد المدافعين عن حقوق الإنسان" واحترام حق حرية التعبير بما في ذلك التعبير عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وكانت السلطات الإماراتية قد اعتقلت الناشط الحقوقي أحمد منصور بدعوى استخدامه مواقع التواصل الاجتماعي للترويج لأفكار "مغرضة"، وأمرت بحبسه "احتياطيا على ذمة التحقيق".

اجتماع سابق لوزراء الخارجية العرب في مقر الجامعة العربية
اجتماع سابق لوزراء الخارجية العرب في مقر الجامعة العربية

دعت منظمة هيومن رايتس ووتش الأحد السلطات الأردنية إلى "منع دخول" الرئيس السوداني عمر البشير إلى أراضيها أو "اعتقاله".

وأوضحت المنظمة في بيان أن "البشير هارب من المحكمة الجنائية الدولية منذ 2009،" ويواجه تهما بالإبادة الجماعية وجرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب.

ودعي البشير لزيارة الأردن في 29 مارس/آذار 2017، لحضور القمة العربية التي ستعقد الأربعاء المقبل في الشونة على شواطىء البحر الميت (50 كلم غرب عمان).