ماتيس ديباردون
ماتيس ديباردون

قالت منظمة مراسلون بدلا حدود الثلاثاء إن صحافيا فرنسيا محتجزا في تركيا منذ أكثر من أسبوعين بدأ إضرابا عن الطعام احتجاجا على احتجازه.

ودعت المنظمة الدولية إلى إطلاق سراح ماتيس ديباردون الذي قالت إنه يخوض إضرابا عن الطعام منذ ثلاثة أيام.

​​

​​

ويعمل مصور مجلة "ناشيونال جيوغرافيك" في تركيا منذ خمس سنوات، وجرى اعتقاله في الثامن من أيار/مارس الماضي، حسب نفس المنظمة.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن ماتيس نقل إلى مركز تديره دائرة الهجرة في مدينة غازي عنتاب جنوب شرق البلاد، حيث احتجز رغم صدور أمر بترحيله في 11 أيار/مايو.

وذكر مصدر دبلوماسي للوكالة أن السلطات التركية لم ترد على طلبات للسماح بالاتصال القنصلي للصحافي بما في ذلك عبر الهاتف.

ومن جهتها تقول السلطات التركية إن المصور كان يعمل بدون بطاقة صحافية سارية وقد تم رفض تجديدها له هذا العام، وفق نفس الوكالة. 

 

المصدر: مراسلون بلا حدود/ وكالة الصحافة الفرنسية

انتخابات نيوهامشير
انتخابات نيوهامشير

تصدر عضو مجلس الشيوخ عن فيرمونت بيرني ساندرز الانتخابات التمهيدية للحزب الديموقراطي في نيوهامشير لـ28 %، في المنافسة على المحتدمة لاختيار مرشح لمنافسة الرئيس دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وتنافس على المركز الثاني المرشحان بيت بوتيدجيج وايمي كلوبوشار، وذلك ومع الاعلان عن نتائج نحو نصف المراكز الانتخابية.

ووفق وسائل إعلام أميركية فهناك منافسة على المركز الثاني بين المرشحين رئيس بلدية انديانا السابق بيت بوتيدجيج وعضو مجلس الشيوخ عن مينيسوتا ايمي كلوبوشار.

جو بايدن الذي كان يتصدر الاستطلاعات على المستوى الوطني لأشهر فقد احتل المركز الخامس بـ9 بالمئة فقط، وهو في وضع حرج بشأن قدرته على المحافظة على ترشيحه.

وكانت وسائل إعلام أميركية تحدثت عن الضغوط الهائلة التي يتعرض لها بايدن لإحداث تغييرات في حملته الانتخابية المتعثرة بعد تعرّضه لهزيمة في ولاية أيوا واعترافه غير المألوف بأنه سيخسر على الأرجح في الانتخابات التمهيدية المرتقبة في نيوهامشير اليوم الثلاثاء.