محمد العتيبي
محمد العتيبي

قال مركز الخليج لحقوق الإنسان السبت إنه تلقى تقارير تفيد بأن الناشط الحقوقي السعودي محمد عبد الله العتيبي "محتجز بمعزل عن العالم" في بلاده التي رحل إليها من قطر نهاية الشهر الماضي.

وحسب المركز، يخضع العتيبي للتحقيق المطول وسيواجه المحكمة الجزائية المتخصصة في الرياض بتاريخ 12 يوليو/تموز المقبل.

وطالب المركز في بيان نشر على موقعه الإلكتروني السلطات السعودية "بتوفير الحماية الكاملة للناشط والسماح له بالسفر إلى النرويج حيث أعطي له الحق في البقاء".

ودعا أيضا إلى إيقاف محاكمته وإلغاء جميع التهم الموجهة إليه "لأنها تتعلق فقط بأنشطته السلمية في مجال حقوق الإنسان".

وتقول هيومن رايتس ووتش إن العتيبي يواجه "جملة من الاتهامات الفضفاضة" المتصلة بمنظمة حقوقية أنشأها رفقة ناشط آخر في 2013 ولم يدم نشاطها طويلا.

وكان العتيبي قد اعتقل لأول مرة في كانون الثاني/يناير 2009 واتهم "بمحاولة الشروع في احتجاج سلمي"، ولم يطلق سراحه إلا في حزيران/يونيو 2012.

المصدر: مركز الخليج لحقوق الإنسان/ هيومن رايتس ووتش

مشهد عام لوسط مدينة الرياض
مشهد عام لوسط مدينة الرياض | Source: Courtesy Image

رحلت السلطات القطرية الناشط الحقوقي السعودي محمد عبد الله العتيبي إلى بلده بينما كان في طريقه للسفر إلى النرويج، حيث كان يأمل في أن يحصل على لجوء سياسي، حسب مركز الخليج لحقوق الإنسان.

وقال المركز في بيان الاثنين إن العتيبي (49 عاما) توجه إلى قطر في آذار/مارس الماضي بعدما وجهت له عدة تهم في السعودية بينها العمل في جمعية غير مرخصة.

ووافقت الحكومة النرويجية بشكل استثنائي على منح العتيبي وزوجته وثيقتي سفر ... وأعطتهما الحق في طلب اللجوء السياسي حال وصولهما البلاد".

ولم تصدر أي تعليقات من السلطات القطرية حول عملية الترحيل.

وكان العتيبي قد اعتقل لأول مرة في كانون الثاني/يناير 2009 واتهم "بمحاولة الشروع في احتجاج سلمي"، ولم يطلق سراحه إلا في حزيران/يونيو 2012.

ويأتي ترحيل العتيبي في وقت تشهد فيه العلاقات الخليجية القطرية توترا بسبب تصريحات منسوبة لأمير قطر، قالت الدوحة إنها وضعت على وكالة الأنباء الرسمية بعد اختراقها.

ويشكك الإعلام السعودي في رواية السلطات القطرية حول اختراق الوكالة.

 

المصدر: وكالات