أفراد من الشرطة التركية أمام محكمة في أنقرة
أفراد من الشرطة التركية أمام محكمة في أنقرة

قضت محكمة تركية الخميس بسجن 14 محاميا بصورة احترازية بتهم الإرهاب يمثلون الأستاذة الجامعية نورية غولمين والمدرس سميح أوزاكجا المضربين عن الطعام منذ ستة أشهر احتجاجا على إقالتهما في إطار الحملة الأمنية التي تلت محاولة انقلاب 15 تموز/يوليو 2016.

واعتقل في البداية 16 محاميا من مكتب حقوق الشعب الذي يمثل المدرسين قبل يومين من انطلاق محاكمتهما. وبعد التحقيق، قضت محكمة في اسطنبول بسجن 14 من المحامين بتهمة "الانضمام إلى مجموعة إرهابية مسلحة" فيما أفرج عن اثنين.

وتبنى معارضو الحملة الأمنية التي تبعت محاولة الانقلاب، قضية المدرسين المسجونين منذ أيار/مايو.

وبدأ المدرسان إضرابهما عن الطعام منذ آذار/مارس، وانطلقت محاكمتهما في 14 أيلول/سبتمبر لكنهما تغيبا عن الجلسة وسط تزايد مخاوف بشأن أوضاعهما الصحية. وتعقد الجلسة المقبلة لمحاكمة غولمين أوزاكجا في 28 أيلول/سبتمبر.

 

المصدر: وكالات