لاجئون سوريون في الأدرن
لاجئون سوريون في الأدرن - أرشيف

قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) الأحد إن 85 بالمئة من الأطفال السوريين اللاجئين في الأردن يعيشون في فقر، ولا يحصل نحو نصف من هم دون الخامسة على الرعاية الصحية المناسبة.

وأوضح ممثل المنظمة في الأردن روبرت جينكيز أن هذه الأرقام تستند إلى دراسة هي الأحدث لليونيسيف حول حياة الأطفال السوريين في البلاد.

وأضاف أن "الرسالة الطاغية لهذه الدراسة هي أن الأسر السورية اللاجئة أصبحت أكثر عرضة للخطر في الأردن"، حسب ما نقلت وكالة أسوشيتد برس.

ودعا جينكيز الدول المانحة إلى الإسراع بتقديم المساعدات لهؤلاء السوريين.

ومن جانبها شددت مديرة برامج الطفولة المبكرة وحماية الطفل بالمنظمة في الأردن مها الحمصي على أن الانكماش الاقتصادي في الأردن، بما في ذلك ارتفاع الأسعار والبطالة، سيزيد من الضرر اللاحق باللاجئين هناك.

وشملت دراسة اليونيسيف نحو ألف أسرة سورية من بين 660 ألف لاجئ مسجل في الأردن.

وفر نحو 5.5 ملايين سوري من الحرب الأهلية في بلادهم منذ 2011، إلى جانب ملايين آخرين من النازحين داخل سورية.

انتخابات نيوهامشير
انتخابات نيوهامشير

تصدر عضو مجلس الشيوخ عن فيرمونت بيرني ساندرز الانتخابات التمهيدية للحزب الديموقراطي في نيوهامشير لـ28 %، في المنافسة على المحتدمة لاختيار مرشح لمنافسة الرئيس دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وتنافس على المركز الثاني المرشحان بيت بوتيدجيج وايمي كلوبوشار، وذلك ومع الاعلان عن نتائج نحو نصف المراكز الانتخابية.

ووفق وسائل إعلام أميركية فهناك منافسة على المركز الثاني بين المرشحين رئيس بلدية انديانا السابق بيت بوتيدجيج وعضو مجلس الشيوخ عن مينيسوتا ايمي كلوبوشار.

جو بايدن الذي كان يتصدر الاستطلاعات على المستوى الوطني لأشهر فقد احتل المركز الخامس بـ9 بالمئة فقط، وهو في وضع حرج بشأن قدرته على المحافظة على ترشيحه.

وكانت وسائل إعلام أميركية تحدثت عن الضغوط الهائلة التي يتعرض لها بايدن لإحداث تغييرات في حملته الانتخابية المتعثرة بعد تعرّضه لهزيمة في ولاية أيوا واعترافه غير المألوف بأنه سيخسر على الأرجح في الانتخابات التمهيدية المرتقبة في نيوهامشير اليوم الثلاثاء.