المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية هيذر ناورت
المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية هيذر ناورت

أعربت المتحدثة باسم وزارة الخارجية هيذر ناورت الاثنين عن قلق واشنطن بشأن احتجاز والتحرش بالبهائيين في العاصمة اليمنية صنعاء التي يسيطر عليها الحوثيون.

وقالت ناورت في بيان إن "الحوثيين استهدفوا المجتمع البهائي بخطاب تحريضي مصحوب بموجة من الاعتقالات والاستدعاءات والعقاب من دون إجراءات قانونية عادلة أو شفافة".

وأوضحت أن "هذه الأفعال على مدار عام تمثل شكلا متواصلا من إساءة معاملة البهائيين في اليمن"، مشيرة إلى أنها قد تكون محاولة لإجبار البهائيين اليمنيين على التخلي عن عقيدتهم.

ودعت الخارجية الأميركية الحوثيين إلى إنهاء التعامل غير المقبول مع البهائيين وإلى السماح للمجتمع البهائي بممارسة دينه من دون خوف أو ترهيب.

وتسيطر جماعة الحوثي على مناطق في شمال وغرب اليمن منذ بدء نزاع مسلح مع الحكومة المعترف بها دوليا في 2015.

انتخابات نيوهامشير
انتخابات نيوهامشير

تصدر عضو مجلس الشيوخ عن فيرمونت بيرني ساندرز الانتخابات التمهيدية للحزب الديموقراطي في نيوهامشير لـ28 %، في المنافسة على المحتدمة لاختيار مرشح لمنافسة الرئيس دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وتنافس على المركز الثاني المرشحان بيت بوتيدجيج وايمي كلوبوشار، وذلك ومع الاعلان عن نتائج نحو نصف المراكز الانتخابية.

ووفق وسائل إعلام أميركية فهناك منافسة على المركز الثاني بين المرشحين رئيس بلدية انديانا السابق بيت بوتيدجيج وعضو مجلس الشيوخ عن مينيسوتا ايمي كلوبوشار.

جو بايدن الذي كان يتصدر الاستطلاعات على المستوى الوطني لأشهر فقد احتل المركز الخامس بـ9 بالمئة فقط، وهو في وضع حرج بشأن قدرته على المحافظة على ترشيحه.

وكانت وسائل إعلام أميركية تحدثت عن الضغوط الهائلة التي يتعرض لها بايدن لإحداث تغييرات في حملته الانتخابية المتعثرة بعد تعرّضه لهزيمة في ولاية أيوا واعترافه غير المألوف بأنه سيخسر على الأرجح في الانتخابات التمهيدية المرتقبة في نيوهامشير اليوم الثلاثاء.