دخان يتصاعد من منشأة تابعة لشركة أرامكو في محافظة بقيق السعودية
دخان يتصاعد من منشأة تابعة لشركة أرامكو في محافظة بقيق السعودية

ندد السفير الأميركي لدى السعودية جون أبي زيد السبت بالهجوم بطائرات مسيرة على منشأتي نفط تابعتين لشركة أرامكو السعودية، والتي أعلنت جماعة الحوثي اليمنية مسؤوليتها عنها، وقال إن الهجمات "تصرف غير مقبول".

ونقل حساب السفارة على تويتر عن أبي زيد قوله "تدين الولايات المتحدة بشدة الهجمات التي نفذتها اليوم طائرات مسيرة على منشأتي نفط في محافظة بقيق وهجرة خريص. إن هذه الهجمات التي تستهدف البنية التحتية الحيوية والتي تعرض المدنيين للخطر تصرف غير مقبول، وستفضي عاجلا أم آجلا إلى فقدان أرواح بريئة".

وأدانت الإمارات والكويت والبحرين الهجوم ذاته وأكدت وقوفها إلى جانب السعودية "ضد الإرهاب".

وقالت الخارجية المصرية إن القاهرة تتضامن مع الرياض في أي إجراءات لازمة للحفاظ على أمن واستقرار المملكة.

واعتبرت الأردن الهجوم عملا "تصعيديا خطيرا يستهدف الاستقرار في السعودية ويزيد من التوتر في المنطقة".

وتبنى الحوثيون هجومين بطائرات مسيرة على منشأة لمعالجة النفط في محافظة بقيق السعودية وحقل نفط رئيسي تابع لشركة أرامكو.

انتخابات نيوهامشير
انتخابات نيوهامشير

تصدر عضو مجلس الشيوخ عن فيرمونت بيرني ساندرز الانتخابات التمهيدية للحزب الديموقراطي في نيوهامشير لـ28 %، في المنافسة على المحتدمة لاختيار مرشح لمنافسة الرئيس دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وتنافس على المركز الثاني المرشحان بيت بوتيدجيج وايمي كلوبوشار، وذلك ومع الاعلان عن نتائج نحو نصف المراكز الانتخابية.

ووفق وسائل إعلام أميركية فهناك منافسة على المركز الثاني بين المرشحين رئيس بلدية انديانا السابق بيت بوتيدجيج وعضو مجلس الشيوخ عن مينيسوتا ايمي كلوبوشار.

جو بايدن الذي كان يتصدر الاستطلاعات على المستوى الوطني لأشهر فقد احتل المركز الخامس بـ9 بالمئة فقط، وهو في وضع حرج بشأن قدرته على المحافظة على ترشيحه.

وكانت وسائل إعلام أميركية تحدثت عن الضغوط الهائلة التي يتعرض لها بايدن لإحداث تغييرات في حملته الانتخابية المتعثرة بعد تعرّضه لهزيمة في ولاية أيوا واعترافه غير المألوف بأنه سيخسر على الأرجح في الانتخابات التمهيدية المرتقبة في نيوهامشير اليوم الثلاثاء.