آليات أميركية قرب حقل العمر - مارس 2019
آليات أميركية قرب حقل العمر - مارس 2019

أعلن وزير الدفاع الأميركي، مارك إسبر، الجمعة، أن الولايات المتحدة ستستخدم "قوات ميكانيكية" من عربات مدرعة قد تتضمن دبابات، للمساعدة في حماية حقول النفط السورية ومنع مقاتلي تنظيم داعش من السيطرة عليها.

ورفض الوزير، الذي يحضر حاليا اجتماعا لوزراء دفاع حلف الأطلسي في بروكسل، تقديم مزيد من التفاصيل عن المهمة العسكرية التي تأتي في أعقاب الانسحاب المفاجئ للقوات الأميركية من شمال سوريا مطلع هذا الشهر بأوامر من الرئيس دونالد ترامب.

وقال إسبر إنّ القادة الأميركيين "يدرسون كيف بوسعنا أن نعيد قوات إلى المنطقة من أجل ضمان تأمين حقول النفط"، مؤكدا بيانا سابقا من البنتاغون.

وتابع "ستتضمن بعض القوات الميكانيكية - مجددا لن أخوض في التفاصيل - لكن المهمة في في سوريا ستظل ما بدأت المهمة في سوريا به: لقد كانت دوما بشأن هزيمة تنظيم الدولة الإسلامية".

ويأتي التحوّل بالنسبة للقوات الأميركية في سوريا بعد أن غرّد ترامب الخميس "لن نسمح أبدا لتنظيم الدولة الإسلامية المعاد تشكّيله بالاستيلاء على هذه الحقول" الواقعة في محافظة دير الزور.

وذكرت تقارير إعلامية أميركية، بما في ذلك مجلة نيوزويك، نقلا عن مسؤولين أميركيين لم تسمهم، أن البنتاغون يدرس إرسال نحو 30 دبابة إبرامز وعدد غير محدد من الجنود إلى التنف، وهي بلدة في شمال سوريا بها بالفعل قاعدة عسكرية أميركية.

وفيما كانت القوات الأميركية تسيطر على حقول النفط السورية منذ فترة، أدى قرار سحب القوات الأميركية من شمال شرق سوريا فجأة لإثارة السؤال حول أمن هذه القوات المتبقية حول حقول النفط. 

ومهد قرار ترامب المثير للجدل الطريق لتركيا العضو في الحلف لشنّ عملية عسكرية لإخراج القوات الكردية، التي تعتبرها "إرهابية" من المناطق المحاذية لها.

انتخابات نيوهامشير
انتخابات نيوهامشير

تصدر عضو مجلس الشيوخ عن فيرمونت بيرني ساندرز الانتخابات التمهيدية للحزب الديموقراطي في نيوهامشير لـ28 %، في المنافسة على المحتدمة لاختيار مرشح لمنافسة الرئيس دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وتنافس على المركز الثاني المرشحان بيت بوتيدجيج وايمي كلوبوشار، وذلك ومع الاعلان عن نتائج نحو نصف المراكز الانتخابية.

ووفق وسائل إعلام أميركية فهناك منافسة على المركز الثاني بين المرشحين رئيس بلدية انديانا السابق بيت بوتيدجيج وعضو مجلس الشيوخ عن مينيسوتا ايمي كلوبوشار.

جو بايدن الذي كان يتصدر الاستطلاعات على المستوى الوطني لأشهر فقد احتل المركز الخامس بـ9 بالمئة فقط، وهو في وضع حرج بشأن قدرته على المحافظة على ترشيحه.

وكانت وسائل إعلام أميركية تحدثت عن الضغوط الهائلة التي يتعرض لها بايدن لإحداث تغييرات في حملته الانتخابية المتعثرة بعد تعرّضه لهزيمة في ولاية أيوا واعترافه غير المألوف بأنه سيخسر على الأرجح في الانتخابات التمهيدية المرتقبة في نيوهامشير اليوم الثلاثاء.