السلطات اللبنانية تجمد أصول 20 مصرفا
مصرف في لبنان

أكد السبت رئيس جمعية المصارف اللبنانية، سليم صفير بعد الاجتماع المالي الذي جمعه بحاكم مصرف لبنان رياض سلامة وأعضاء مجلس إدارة جمعية المصارف اللبنانية، على أن أموال المودعين محفوظة ولا داعي للهلع.

وأشار صفير إلى أنه تقرر تكليف وزيري المال والاقتصاد وحاكم مصرف لبنان ورئيس جمعية المصارف بمراقبة الأوضاع المالية في البلاد وإصدار بيانات توضيحية منعاً لانتشار الأخبار غير الصحيحة.

وكان الرئيس اللبناني ميشال عون، دعا إلى اجتماع لمعالجة الوضع المصرفي في البلاد، في ظل الأحداث التي تشهدها لبنان خلال الأيام الأخيرة.

وفي وقت سابق أغلقت المصارف أبوابها لأسبوعين وسط احتجاجات بسائر أنحاء البلاد تدعو الحكومة إلى الاستقالة.

وبعد فتح أبوابها مرة أخرى الأسبوع الماضي فرضت بعض المصارف قيودا لحماية الودائع ومنع انهيار المصارف.

وأدت الاحتجاجات غير المسبوقة في لبنان إلى جانب استقالة الحكومة وفقدان ثقة المستثمرين، إلى تقويض نموذج التمويل التقليدي للبنان بناء على تدفقات رأس المال ونمو الودائع المصرفية، ما يهدد استقرار اقتصاد البلاد بأكمله.

انتخابات نيوهامشير
انتخابات نيوهامشير

تصدر عضو مجلس الشيوخ عن فيرمونت بيرني ساندرز الانتخابات التمهيدية للحزب الديموقراطي في نيوهامشير لـ28 %، في المنافسة على المحتدمة لاختيار مرشح لمنافسة الرئيس دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وتنافس على المركز الثاني المرشحان بيت بوتيدجيج وايمي كلوبوشار، وذلك ومع الاعلان عن نتائج نحو نصف المراكز الانتخابية.

ووفق وسائل إعلام أميركية فهناك منافسة على المركز الثاني بين المرشحين رئيس بلدية انديانا السابق بيت بوتيدجيج وعضو مجلس الشيوخ عن مينيسوتا ايمي كلوبوشار.

جو بايدن الذي كان يتصدر الاستطلاعات على المستوى الوطني لأشهر فقد احتل المركز الخامس بـ9 بالمئة فقط، وهو في وضع حرج بشأن قدرته على المحافظة على ترشيحه.

وكانت وسائل إعلام أميركية تحدثت عن الضغوط الهائلة التي يتعرض لها بايدن لإحداث تغييرات في حملته الانتخابية المتعثرة بعد تعرّضه لهزيمة في ولاية أيوا واعترافه غير المألوف بأنه سيخسر على الأرجح في الانتخابات التمهيدية المرتقبة في نيوهامشير اليوم الثلاثاء.