معارضون شيعة في البحرين خلال احتجاجات سابقة، أرشيف
معارضون شيعة في البحرين خلال احتجاجات سابقة-أرشيف

أصدرت المحكمة الكبرى الجنائية في البحرين أحكاما بالسجن وإسقاط الجنسية عن 24 مواطنا من الطائفة الشيعية، بعد أن أدانتهم بتشكيل "جماعة إرهابية" والتدرب في العراق وإيران ومحاولة قتل عناصر في الشرطة.

وتضمن القرار أحكام سجن على هؤلاء، تراوحت بين المؤبد وثلاثة أعوام.

وكانت السلطات البحرينية قد قررت الأربعاء إحالة سبعة مواطنين من الشيعة إلى المحاكمة بتهمة "تفجير أنبوب نفط يربط البحرين والسعودية" في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

ومن المقرر أن تبدأ أولى جلسات المحاكمة في أيار/مايو المقبل.

وكانت المنامة قد اتهمت إيران بالوقوف وراء الحريق الذي عطل تزويد المملكة بالنفط السعودي بشكل مؤقت، الأمر الذي نفته طهران.

وتشهد البحرين اضطرابات متقطعة منذ قمع حركة احتجاج في شباط/فبراير 2011 في خضم أحداث "الربيع العربي" قادتها الغالبية الشيعية التي تطالب قياداتها بإقامة ملكية دستورية في المملكة التي تحكمها سلالة سنية.

وتلاحق السلطات منذ 2011 معارضيها وخصوصا من الشيعة، ونفذت احكاما بالإعدام رميا بالرصاص بحق ثلاثة وأصدرت احكاما بالإعدام والسجن وسحب الجنسية بحق عشرات آخرين.
وإلى جانب هؤلاء، تلاحق السلطات العديد من الحقوقيين بتهم مختلفة بينها "بث أخبار كاذبة".

وتتهم منظمات حقوقية دولية البحرين بإسكات جماعات المعارضة وسجن عشرات المعارضين الشيعة.

 

 

السفير الأميركي خلال زيارته مأتم العريض في المنامة
السفير الأميركي خلال زيارته مأتم العريض في المنامة | Source: @USEmbassyManama

زار السفير الأميركي لدى البحرين، ستفين بوندي، مراسم إحياء ذكرى عاشوراء في العاصمة المنامة، حسبما أعلنت السفارة، الثلاثاء، عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وزار السفير بوندي مأتم العريض ومأتم بن رجب وجمعية المرسم الحسيني ومهرجان الإمام الحسين الفني بالمنامة خلال إحياء ذكرى عاشوراء هذا العام.

ويحيى المسلمون الشيعة حول العالم خلال هذه الأيام ذكرى مقتل الإمام الحسين ابن علي، حفيد النبي محمد، خلال معركة كربلاء عام 680، بمواكب وشعائر مختلفة.

ونشرت السفارة الأميركية عبر منصة "إكس" للتواصل الاجتماعي: "استمتع السفير بوندي وبعض الزملاء من السفارة الأميركية بالتعرف على تاريخ البحرين الغني بالتسامح والتعايش الديني والمجتمعي".

وظهر بوندي مرتديا ملابس سوداء بالكامل تماما مثل المعزين الشيعة الذين يتوشحون بالسواد في هذه المناسبة.

وتحيي البحرين، الجزيرة الخليجية الصغيرة التي تصفها وكالات الأنباء بأنها ذات أغلبية شيعية، ذكرى مقتل الإمام الحسين على مدى الأيام العشرة الأولى من شهر محرم الهجري بمواكب عزاء كبيرة تحظى بتأمين أمني واهتمام من قبل السلطات الرسمية.

وتمنح الحكومة التي تسيطر عليها عائلة آل خليفة السنية عطلة رسمية لجميع مؤسسات الدولة في القطاعين العام والخاص يومي التاسع والعاشر من محرم بحسب ما يحدده الشيعة، الذين يختلفون أحيانا عن الدولة في أيام التوقيم الهجري.