.

فازت "شبكة الشرق الأوسط للإرسال" (MBN) بميداليتين ذهبيتين وثلاث ميداليات برونزية عن فئات مختلفة من "مهرجانات نيويورك الدولية للتلفزيون والأفلام". وأُعلِن عن الفائزين خلال حفل أقيم أمس الثلثاء في الثامن عشر من أبريل الحالي. وتنافست في هذه المسابقة أعمال أنتجت في أكثر من 35 دولة.

الميدالية الذهبية كانت من نصيب فيديو أنتج بتقنية الواقع المعزز عن المراحل التي مرت بها صناعة السيارات الكهربائية، وآخر ترويجي للعيد العشرين لراديو "سوا".

الميداليات البرونزية التي حصدتها الشبكة كانت من نصيب برنامج قناة "الحرة" الاستقصائي "الحرة تتحرى" عن مأساة الأيزيديين المستمرة بعد مرور عشرة أعوام على اجتياح داعش لمناطقهم في العراق. وحصل على الجائزة الثانية فيلم قصير من إنتاج موقع "ارفع صوتك" عن أديبة بارني، اللاجئة التي صارعت مرض السرطان حتى مراحله النهائية وتحدته بجرأة وانتصرت عليه. كما فازت التغطية الخاصة للانتخابات النصفية الأميركية لسنة 2022 بميدالية برونزية.

"إنه لشرف كبير أن يتم تكريم شبكة "الشرق الأوسط للإرسال" في مسابقات دولية مثل "مهرجانات نيويورك"، فهذه شهادة لإبداع صحافيي الشبكة وفريق خدماتها الإبداعية". هذا ما قاله حسان الشويكي، رئيس شبكة "الشرق الأوسط للإرسال" بالوكالة التي تدير قناة "الحرة". وتابع الشويكي، "نتطلع إلى إنتاج المزيد من الأعمال الفريدة التي تتناول مضامين يقل طرحها على قنوات أخرى تتمتع بالتوازن وتستحق الجوائز". 

أما الأعمال التي أنتجتها الشبكة ووصلت إلى النهائيات، فهي قصة مصورة لموقع الحرة عن التحديات التي تواجه الطبيب القطري ناصر محمد، كونه مثلي الجنس، ووثائقي موقع الحرة تحت عنوان "داليا على خطوط النار"، إضافة إلى تحقيقات برنامج "الحرة تتحرى" عن قروض الصين، ختان الإناث، أسواق بيع الأطفال في العراق، وتقرير موقع "ارفع صوتك" بعنوان، المدّاحات يكسرن المحرمات في بغداد، وحلقة الأميركيين من أصول إفريقية من برنامج الكل في واحد وبودكاست فصول بعنوان، المهرجانات.. صوت القاهرة.

تُعد مهرجانات نيويورك الدولية للتلفزيون والأفلام التي انطلقت منذ 65 عاما من أبرز الفعاليات المتخصصة في تقييم الأفلام والإنتاج التلفزيوني والوثائقيات. 

فريق الحرة في غزة يفوز بجائزة بيرك
فريق الحرة في غزة يفوز بجائزة بيرك

فاز فريق قناة "الحرة" في غزة المؤلف من وسام ياسين وسيف السويطي وأمير الترك بـ"جائزة ديفيد بيرك للصحافة المتميزة" من الوكالة الأميركية للإعلام الدولي USAGM في حفلها السنوي الثالث والعشرين لتغطيتهم الحرب في غزة. 

ونقل الفريق وقائع الحرب في غزة، بطريقة مهنية تناولت الجوانب الميدانية والاجتماعية والاقتصادية. 

وذهب الفريق إلى أبعد الحدود في نقل التطورات العسكرية على الأرض والمعاناة الإنسانية التي يعيشها سكان قطاع غزة بصورة متواصلة في ظل تحديات أمنية كبيرة وتضحيات شخصية.

وقال الرئيس التنفيذي بالوكالة لـ "شبكة الشرق الأوسط للإرسال"  (MBN) ،الدكتور جيفري غدمن، إن "الحرب في غزة حدث بالغ الأهمية تنعكس تأثيراته على المنطقة بأسرها. وتمكن التغطية التي تقدمها وسام وسيف وأمير الجمهور في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من متابعة وفهم عمق الأزمة الإنسانية في غزة ومدى خطورتها. هؤلاء الصحفيون الاستثنائيون لا يغطون المعاناة فقط، بل يعيشونها يوميا". وأضاف غدمن:" أن تفاني هذا الفريق واحترافه مبعث للإلهام".

ومن بين القصص الفريدة والمؤثرة التي سلط فريق "الحرة" في غزة الضوء عليها، وضع مسعف حياته في مرمى الخطر لينقذ الآخرين، ومهربون استغلوا محنة الناس الذين أرادوا الهروب من جحيم الحرب مقابل أموال باهظة وأطفال سرقت الحرب منهم كل شيء وحولتهم أيتاماً في مهب المآسي والمجهول.

وشكلت الحرب في غزة محور جوائز بوليتزر الأميركية المرموقة للصحافة والأدب، مع تنويه خاص للصحفيين الذين يغطونها.

شبكة الشرق الأوسط للإرسال (MBN) 


شبكة "الشرق الأوسط للإرسال" (MBN) مؤسسة إعلامية غير ربحية تأسست عام 2004 تمولها الحكومة الأميركية من خلال هبة مقدمة من الوكالة الأميركية للإعلام الدولي (USAGM)، وهي وكالة فيدرالية تعمل على حماية الاستقلالية والنزاهة المهنية لإعلاميي المؤسسة. 

MBN شبكة متعددة الوسائط مهمتها توفير منبر لتبادل الآراء والأفكار ووجهات النظر المختلفة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، كما تهدف إلى تقديم أخبار ومعلومات موضوعية ودقيقة ونقل صورة حقيقية عن الولايات المتحدة وسياساتها وعن الشعب الأميركي. وتسعى MBN إلى التواصل مع شعوب المنطقة دعما للحريات العالمية. 

منصات الشبكة
التلفزيون (الحرة، الحرة-عراق)
الإعلام الرقمي (موقع قناة الحرة، موقع راديو سوا، أصوات مغاربية، ارفع صوتك والساحة)
بودكاست (فصول، زوايا، إضاءات أميركية، ابتكارات، مرايا، ليست مجرد لعبة). 

ماري زعرب
مديرة الإعلام
12024467935
mzoorob@alhurra.com