ملابس داخلية لحماية النساء من الاعتداءات الجنسية
ملابس داخلية لحماية النساء من الاعتداءات الجنسية

ابتكر ثلاثة طلاب في ولاية تشيناي الهندية جهازا لحماية النساء من الاعتداءات الجنسية بعد أن شهدت الهند في الشهور الأخيرة حوادث اغتصاب هزت البلاد.
 
ويعتمد الجهاز على استخدام نظام تحديد المواقع العالمي GPS وربطه بالألبسة الداخلية وإطلاق ضربات كهربائية بقوة 3800 كيلوفولت على المعتدي حين يتم تفعيله، فضلا عن إبلاغ الشرطة بالواقعة فورا.
 
وقال المطورون إنهم يعملون على أن يكون الجهاز مقاوما للبلل ويمكن أن يتخاطب مع بلوتوث.
 
وقال نيلادري باسوبال أحد المطورين إن الجهاز سيضرب المعتدي ضربة كهربائية أولى، ثم سيطلق ضربة متتالية أخرى تصل قوتها إلى 82 ضعف الضربة الأولى.
 
​​
​​

ولجأت الحكومة بعد سلسلة أعمال اغتصاب أثارت ضجة كبيرة في البلاد، إلى تشديد العقوبات الخاصة بالاغتصاب، إلا أن هناك شعورا بأنه لا يزال من الضروري القيام بالكثير في هذا المجال.
 
وكانت الهند قد أصبحت محط أنظار العالم بعد أن تفجرت احتجاجات شعبية عارمة عقب مقتل فتاة في نيودلهي اعتدى عليها مجموعة شباب في حافلة في ديسمبر/كانون الأول الماضي ولقت مصرعها بعد ذلك في المستشفى في ظل اتهامات للشرطة بالتقصير.
 
وتعرضت سائحة سويسرية في مارس/ آذار الماضي للاغتصاب من قبل رجال في ولاية ماديا براديش في وسط البلاد، كما قام صاحب فندق بتخدير نزيلة قبل اغتصابها في الولاية نفسها في يناير/ كانون الثاني الماضي.
 
وأصيبت سائحة بريطانية في الثلاثين من العمر بجروح بسيطة بعد أن قفزت من الطابق الأول للفندق الذي كانت تقيم فيه في مدينة اغرا إثر اقتحام رجلين غرفتها ليلا.

تظاهرة في نيودلهي ضد حوادث الاغتصاب، أرشيف
تظاهرة في نيودلهي ضد حوادث الاغتصاب، أرشيف

أعلنت الشرطة الهندية الأحد أنها اعتقلت في شمال البلاد ستة رجال يشتبه في تورطهم في جريمة اغتصاب جماعي جديدة في هذا البلد بعد أقل من شهر على جريمة مماثلة شهدتها العاصمة وفجرت موجة غضب عارم.
 

وقال راج جيت سينغ الضابط في الشرطة الهندية إن شابة هندية في ال29 من العمر استقلت الحافلة للتوجه لزيارته عائلة زوجها في ولاية البنجاب (شمال)، وقام المشتبه بهم بخطفها الجمعة وأخذها على دراجة نارية إلى منطقة محاذية لمدينة امريستار المقدسة عند السيخ.
 

وأضاف أن خمسة رجال إضافة إلى سائق ومفتش الحافلة اقتادوا المرأة إلى مكان مجهول وتناوبوا على اغتصابها طوال الليل ثم قام احد المتهمين بالقائها بالقرب من منزل أقارب زوجها في صباح اليوم التالي حيث روت ما جرى لشقيقات زوجها.


وأوضح ان الشرطة اعتقلت ستة رجال يشتبه في أنهم شاركوا في عملية الاغتصاب وتتعقب مشتبها به سابعا.

يذكر أن هذه الواقعة تأتي بعد أقل من شهر على قيام ستة أشخاص باغتصاب فتاة في حافلة ركاب في نيودلهي ثم ألقوها في أحد المناطق النائية مع صديق لها كان برفقتها وقد أصيبت بجروح بالغة أدت لاحقا إلى وفاتها.

وخرجت احتجاجات في جميع انحاء الهند عقب حادثة الاغتصاب تلك تطالب الشرطة بأن تكون اكثر يقظة حيال العدد المتزايد من الهجمات الجنسية ضد النساء بعد تكشف تفاصيل حادث نيودلهي.
 

ويحاكم حاليا في هذه القضية خمسة مشتبه بهم امام محكمة في نيودلهي في حين يمثل سادس أمام محكمة للأحداث.