احتفال بعيد الحب
احتفال بعيد الحب

لم يترك تطبيق جديد على الهواتف المحمولة أي مجال للتقاعس أمام من يميلون إلى إرجاء المهام حتى آخر وقت، ويخشون في الوقت نفسه أن تفوتهم لحظات الرومانسية في عيد الحب.
 
فتطبيق "بدون انتظار  No Wait، يقدم للعشاق المساعدة في حجز مواعيد العشاء وشراء الزهور حتى في آخر لحظة.
 
ومن المتوقع أن يصل إنفاق المستهلكين لنحو 133 دولارا للفرد في عيد الحب الموافق 14 شباط/فبراير للاستمتاع بالعشاء على ضوء الشموع وشراء الزهور والحلوى وإهداء بطاقات التهنئة، وهي أكثر مظاهر الاحتفال شيوعا بين العشاق في هذه المناسبة وفقا لمسح أجراه الاتحاد الوطني لمبيعات التجزئة على أكثر من 6000 مستهلك.
 
لكن برغم النوايا الطيبة فإن سهم الحب قد يضل الطريق إلى الهدف بدون الإعداد المسبق، لذلك من المتوقع أن يتيح تطبيق بدون انتظار الفرصة أمام الزوج أو الحبيب الذي نسي حجز طاولة للعشاء في أحد أكثر الليالي ازدحاما بالمطاعم على مدى العام أن يطلع على حجوزات المطاعم وقوائم الانتظار بها.
 
وقال وير سيكيس المسؤول التنفيذي عن تطبيق بدون انتظار No Wait الذي ينطلق من نيويورك وبيتسبرغ "يجب أن تقضي عيد الحب وأنت تستمتع بمغازلة زوجتك أو حبيبتك، لا يصح أن تظل فيه منتظرا."
 
ويعرض التطبيق عدد الأشخاص المدرجين على قائمة المطعم والوقت المتوقع للانتظار للحصول على طاولة. كما سيرسل التطبيق أيضا تنبيها عندما تتاح طاولة ما.
 
وهناك آلاف المطاعم في الولايات المتحدة متاحة عبر التطبيق الجديد الذي انطلق الأسبوع الماضي عبر الهواتف العاملة بنظام آي او اس) iOS وأندرويد Android.
 
وهناك تطبيقات اخرى متعددة تساعد في عملية اهداء الزهور وتجعلها أكثر سهولة في عيد الحب.
 
المصدر: رويترز 

نجم البوب جاستن بيبر بعد منحه السراح المؤقت
نجم البوب جاستن بيبر بعد منحه السراح المؤقت

أظهرت وثائق قضائية الثلاثاء أنه تقرر البت في قضية نجم البوب الكندي جاستن بيبر في ميامي الشهر القادم في واقعة القبض عليه الأسبوع الماضي بتهمة القيادة تحت تأثير الكحول بعد ضبطه وهو يشارك في سباق سيارات على طريق رئيسي بسيارة لامبرغيني مستأجرة.
 
ويقدم بيبر (19 عاما) إلى القضاء يوم 14 شباط /فبراير بتهمة القيادة تحت تأثير الخمر إضافة الى اتهامات بالسير برخصة قيادة منتهية ومقاومة اعتقاله بدون عنف.
 
ومن غير المنتظر أن يمثل بيبر أمام القضاء في ذلك اليوم الذي يوافق الاحتفال بعيد الحب عالميا.
 
وهذه أول مرة يقبض على المغني الكندي الذي اتجهت حياته بعيدا عن الأضواء خلال العام الماضي إلى الشغب بعد مشكلات تراوحت بين مشادات مع مصورين صحفيين في لندن، وتحقيق بشأن رشق منزل أحد جيرانه بالبيض في المنطقة التي يسكن بها في لوس انجليس.
 
ويواجه بيبر عقوبة تصل إلى الحبس ستة أشهر في حالة إدانته بالاتهامات الموجهة إليه في ميامي، لكن خبراء يقولون إنه سيتلقى على الأرجح عقوبة مخففة بسبب أن هذه أول مخالفة له للقانون تسجل في حقه.
 
وسيتولى الدفاع عن بيبر المحامي الشهير روي بلاك الذي سبق له تولي قضايا للممثل كيلسي غرامر ومقدم البرامج الحوارية الإذاعية رش ليمبو.

المصدر: رويترز