الرئيس الأميركي باراك أوباما (أرشيف)
الرئيس الأميركي باراك أوباما (أرشيف)

أصبح الآن بإمكان المواطنين الأميركيين التحادث مع الرئيس الأميركي باراك أوباما عبر خدمة رسائل فيسبوك "ماسنجر". ​

​​وطلب البيت الأبيض من الأميركيين على الموقع الرسمي "إرسال قصصهم، وأفكارهم، واهتماماتهم" للرئيس الأميركي عبر حساب البيت الأبيض على فيسبوك. 

وقال باراك أوباما، في مناسبة سابقة، إنه "يقرأ 10 رسائل" مُرسلة من المواطنين للبيت الأبيض، وصرح أن هذه الرسائل تبقيه على إطلاع بما يجري في البلاد أكثر من أي وسيلة أخرى. 

وذكر الموقع الرسمي أن هذه الرسائل تتضمن قصصا شخصية، واقتراحات بشأن السياسات، بالإضافة إلى رسائل من الأطفال. 

وتفاعلا مع هذه الخاصية الجديدة، عبرت إحدى المغردات عن حزنها "لكتابة عنوان خاطئ" عندما بعثت برسالة إلى أوباما: ​

​​ونشر الحساب الرسمي للبيت الأبيض على موقع "تويتر" تغريدة يدعو فيها الأميركيين إلى التواصل مع الرئيس الأميركي عبر ماسنجر: ​

 

​​المصدر: الموقع الرسمي للبيت الأبيض

مخلفات غارات جوية قرب صنعاء -أرشيف
مخلفات غارات جوية قرب صنعاء

طالب نائب ديمقراطي إدارة الرئيس باراك أوباما بوقف دعم السعودية في حربها على اليمن، بعد تقارير عن قصف قوات التحالف الذي تقوده المملكة لمدرسة.

وقال عضو الكونغرس الأميركي تيد ليو عن ولاية كاليفورنيا على صفحته في موقع تويتر، إن السعودية استهدفت أطفالا، واستهدفت أيضا مستشفى تابعة لمنظمة أطباء بلا حدود، "وعلى الولايات المتحدة أن تتوقف عن دعم ما يمكن اعتباره جرائم حرب".
​​

​​

وكانت صحيفة واشنطن بوست الأميركية قد قالت في تقرير إن 10 أطفال قتلوا في قصف لقوات التحالف بقيادة الرياض في اليمن، بالإضافة إلى جرح 28 آخرين.

وعلق ليو على تقرير الصحيفة الأميركية على صفحته على موقع فيسبوك قائلا إنه حاول مرارا مع الإدارة الأميركية "لوقف دعم السعودية في هجماتها على المدنيين في اليمن"، ووصف الهجمات بأنها "جرائم حرب".

وكانت السعودية قد بدأت تحالفا في اليمن منذ آذار/مارس 2015 لمساعدة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي ضد خصومه من جماعة أنصار الله الحوثي بعد سيطرتهم على العاصمة صنعاء.

المصدر: موقع الحرة