بعضهن لم يتمالكن أنفسهن لحظة اللقاء
بعضهن لم يتمالكن أنفسهن لحظة اللقاء

تصل يوميا أعداد جديدة من النازحين من مدينة الموصل إلى مخيم الخازر حيث يقوم عناصر من البشمركة بتسجيل أسمائهم وتفتيشهم.

وحول خيم باللونين الأزرق والأبيض غطاها الغبار، ينتشر عشرات من عمال الإغاثة يوزعون مواد غذائية على النازحين.

وعلى امتداد سياج حديدي يفصل المقيمين داخل المخيم عن الواصلين الجدد، يلتقي أفراد عائلات النازحين. بعضهم مقيم في المخيم منذ أكثر من سنتين، وآخرون قادمون حديثا من مدينة الموصل التي تحيط بها المعارك في كل جانب.

وبحسب الأمم المتحدة، فر نحو 10 آلاف شخص من الموصل منذ بدء الهجوم في 17 تشرين الأول/أكتوبر. إلا أن هذا العدد لا يزال بعيدا عن العدد المتوقع للنازحين مع اقتراب القوات العراقية من المدينة التي يقطنها 1.5 مليون شخص.

وبدأت القوات العراقية مؤخرا مدعومة من التحالف الدولي عملياتها لاستعادة مدينة الموصل والتي سيطر عليها التنظيم في 2014.

طفل عراقي ينظر من خلف السياج في مخيم الخازر للاجئين

​​

​​

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

عائلات عراقية تجتمع من جديد لأول مرة منذ 2014

​​

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

بعضهن لم يتمالكن أنفسهن لحظة اللقاء

​​

​​

​​

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

سيدة عراقية تقبل يد طفلة من عائلتها بعد رؤيتها لأول مرة منذ سنتين

​​

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

مولود جديد في العائلة التي فرقتها الحرب الدائرة

​​

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

المصدر: أ ف ب

مسعود بارزاني
مسعود بارزاني

أكد رئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني الخميس أن قوات البيشمركة لن تدخل مركز مدينة الموصل خلال عمليات التحرير، وأن قوات مكافحة الإرهاب هي من سيتولى اقتحام  مركز المدينة.

وأضاف بارزاني في مؤتمر صحافي مشترك مع رئيس التحالف الوطني عمار الحكيم في محور الكوير شمال شرق الموصل، أن التعاون المشترك مستمر بين الجيش العراقي وقوات البيشمركة".

وأشاد عمار الحكيم بالتعاون الذي وصفه بـ"الإنجاز" بين بغداد وكردستان في إطار معركة الموصل.

وقال بارزاني: "نحن مسيطرون على غالبية المناطق ولا خطورة لداعش بعد اليوم".

وبدأت القوات العراقية مؤخرا مدعومة من التحالف الدولي عملياتها لاستعادة مدينة الموصل والتي سيطر عليها التنظيم في 2014.