وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو يستنكر سحب الصين تراخيص صحفيين أميركيين يعملون على أراضيها
وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو

قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الجمعة إن الولايات المتحدة عرضت المساعدة في أزمة انتشار فيروس كورونا في إيران حيث قتل 34 شخصا بسبب الفيروس.

وعبر بومبيو عن قلقه بسبب عدم شفافية إيران خلال هذه الأزمة.

وخلال جلسة استماع في لجنة العلاقات الخارجية في الكونغرس قال بومبيو إن إيران التي تواجه عقوبات أميركية لم يكن لديها بنية تحتية قوية في القطاع الصحي.

وأعلنت إيران الجمعة وفاة ثمانية أشخاص جراء فيروس كورونا المستجدّ من بين 143 إصابة جديدة في الساعات الأربع والعشرين الأخيرة، ما يرفع عدد الوفيات إلى 34 وعدد المصابين إلى 388 في البلاد.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة كيانوش جهانبور للتلفزيون الحكومي إنه تم الكشف عن 143 إصابة جديدة خصوصاً في طهران (64) وجيلان (25) وقم (16) وأصفهان (10)، ما يرفع إلى 24 العدد الإجمالي للمحافظات التي سُجلت فيها إصابات بفيروس كوفيد-19.

ومن بين الأشخاص المصابين الجدد مجتبى زلنور وهو رئيس لجنة الأمن القومي والشؤون الخارجية في البرلمان الإيراني. وأعلن زلنور في مقطع فيديو أنه أُصيب بالمرض ويخضع للحجر الصحي.

وزلنور هو رجل دين ونائب محافظ عن مدينة قم المقدسة الواقعة في وسط إيران حيث أُعلن في 19 فبراير عن الإصابات والوفيات الأولى جراء الالتهاب الرئوي الفيروسي الذي ظهر في الصين للمرة الأولى في ديسمبر 2019.

وبحسب وسائل اعلام ايرانية توفي بسبب الفيروس الخميس رجل الدين هادي خوروشاهي الذي كان أول سفير لجمهورية ايران الاسلامية لدى الفاتيكان حيث تولى مهامه في 1981.

وأعلنت السلطات الإيرانية مساء الأربعاء قيوداً على حركة التنقل بهدف منع انتشار الفيروس.

وفي قرار قل مثيله أعلنت السلطات الخميس الغاء صلاة الجمعة في طهران و22 عاصمة محافظة (من 31) بينها قم ومشهد وفي مناطق أخرى أصابتها العدوى.

ترامب يؤكد أن إدارته ستتخذ الإجراءات الضرورية كافة لتفادي خطر الفيروس
ترامب يؤكد أن إدارته ستتخذ الإجراءات الضرورية كافة لتفادي خطر الفيروس

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب الخميس، أنّه أجرى فحصاً لفيروس كورونا المستجدّ، هو الثاني منذ بدء تفشّي الوباء، مشيراً إلى أنّ نتيجته جاءت سلبيّة.

وقال خلال مؤتمر صحافي "أجريتُ الفحص هذا الصباح"، مضيفاً أنّ نتيجة الاختبار جاءت "سلبيّة" لناحية الإصابة بكوفيد-19.

وهذا هو الفحص الثاني الذي يُعلن ترامب إجراءه. وهو استخدم هذه المرّة طريقةً جديدة وسريعة للفحص، قال إنّها استغرقت دقائق لإتمامها، وإنّ الأمر لم يستغرق أكثر من 15 دقيقة للحصول على النتيجة.

وأوضح ترامب قوله: "أجريتُ الفحص بدافع الفضول، لأرى سرعة عمل (الفحص). إنّه أسهل بكثير. لقد أجريتُ الاختبارين. الثاني أكثر متعة".

وأحصت الولايات المتحدة بينَ الأربعاء ومساء الخميس نحو 1200 حالة وفاة إضافيّة جرّاء فيروس كورونا المستجدّ، استنادًا إلى جامعة جونز هوبكنز، في أسوأ حصيلة يوميّة يُمكن أن تُسجّل في أيّ بلاد.

ومع 1,169 حالة وفاة بين الساعة 8,30 مساءً بالتوقيت المحلّي الأربعاء، والساعة نفسها من مساء الخميس، بات إجماليّ عدد الوفيّات منذ بدء الوباء في الولايات المتحدة يبلغ حاليًا 5926 حالة وفاة، وفق إحصاءات الجامعة التي يتمّ تحديثها باستمرار. 

وكان الرقم اليوميّ القياسي السابق لعدد الوفيّات الناجمة عن الفيروس قد سُجّل في 27 مارس في إيطاليا (969 حالة وفاة).

ومع ذلك، فإنّ العدد الإجماليّ للوفيّات في إيطاليا (13,915 وفاة) وإسبانيا (10,003 وفيّات) لا يزال أعلى من الولايات المتحدة.

وبين الأربعاء والخميس، أحصت الولايات المتحدة أيضًا أكثر من 30 ألف إصابة إضافيّة بكوفيد-19، ما يرفع العدد الرسميّ للإصابات المسجّلة في البلاد إلى أكثر 243 ألفا، وفقا لجامعة جونز هوبكنز.

وبالاستناد إلى أرقام البيت الأبيض، يُتوقّع أن يودي كوفيد-19 بحياة ما بين 100 و240 ألف شخص في الولايات المتحدة.