تم تسجيل أكثر من 14 ألف إصابة بفيروس كورونا في بريطانيا و759 وفاة
تعمل المرافق الصحية في بريطانيا بكامل طاقتها للتعامل مع الإصابات اليومية بفيروس كورونا

سجلت بريطانيا الأربعاء 563 وفاة بفيروس كورونا المستجد، وهي المرة الأولى التي تتخطى فيها الحصيلة اليومية للوفيات في البلاد عتبة 500 وفاة، ما يرفع إلى 2.352 الحصيلة الإجمالية للمتوفين بالوباء على الأراضي البريطانية.

وأعلنت وزارة الصحة البريطانية على تويتر أنه "اعتبارا من الساعة الخامسة (16:00 بتوقيت غرينيتش) من يوم 31 مارس، بلغ عدد المتوفين ممن أدخلوا مستشفيات المملكة المتحدة لإصابتهم بفيروس كورونا المستجد 2.352".

وأوضحت الوزارة أن حصيلة الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا المستجد بلغت 29474 شخصا، أي بزيادة 4324 إصابة في غضون 24 ساعة.

وكانت بريطانيا فرضت الأسبوع الماضي إغلاقا تاما لتعزيز جهود مكافحة الفيروس، إلا أن رئيس حكومتها بوريس جونسون الذي أصيب بدوره، حذر من أن الأوضاع "ستزداد سوءا قبل أن تشهد تحسنا".

وأصاب الفيروس العائلة المالكة أيضا، وشفي الأمير تشارلز منه وخرج الثلاثاء من الحجر بعدما كانت عوارض مرضه طفيفة.

والأربعاء نشر الأمير تشارلز تسجيل فيديو يشيد فيه بالأداء "الرائع" لقطاع الصحة العامة في بريطانيا، وقال "لا يعرف أي منا متى ينتهي هذا الأمر، لكنه سينتهي حتما".

وأضاف "إلى حين انتهائه لنحاول جميعا أن نتحلى بالأمل، وأن نثق بأنفسنا وبالآخرين، وأن نتطلّع إلى مرحلة أفضل".

محمد رمضان في حفل زفاف شقيقته
محمد رمضان في حفل زفاف شقيقته

 أثار الفنان المصري محمد رمضان غضب الكثيرين الذين شنوا حملة ضده بسبب مشاهد ولقطات احتفاله بزفاف شقيقته في إحدى الفيلات بطريق مصر الإسكندرية الصحراوي وعدم الالتزام بالتدابير الاحترازية التي اتخذتها الحكومة لمنع تفشي وباء كورونا. 

وانتشرت صور ومقاطع فيديو يظهر فيه رمضان وأسرته على مواقع التواصل الاجتماعي ويتبادلون التهاني والأحضان والقبلات مع أسرة العروسين، ما دفع البعض إلى إطلاق حملة ضد مخالفته وانتهاكه للقرارات الحكومية خاصة في ظل الاترفاع المتزايد لأعداد الإصابات والوفيات جراء الإصابة بكوفيد-19 في مصر. 

ومع تصاعد الانتقادات والرسائل الغاضبة على مواقع التواصل الاجتماعي، قالت صحيفة الأهرام الحكومية إن الأجهزة الأمنية ألقت القبض على حسام حامد زوج شقيقة الفنان محمد رمضان وتم اقتياده إلى قسم شرطة الشيخ زايد بمدينة السادس من أكتوبر للتحقيق معه في مخالفته قرار مجلس الوزراء، كما ألقت القوة الأمنية القبض على منظم الحفلات وتحفظت على الدي جي. 

وقالت صحيفة أخبار اليوم الحكومية إن العريس قال في التحقيقات إن الحفل كان داخل فيلته واقتصر على أسرة العروسين فقط مع مراعاة الإجراءات الاحترازية، وهو ما تقبلته الشرطة وأفرجت عنه على الفور بعد انتهاء التحقيقات. 

وكان رمضان قد أثار الجدل أيضا عندما نشر صورة تجمعه بفريق عمل مسلسل "البرنس" قبل انتهاء شهر رمضان، حيث شهدت الصورة تجمعا وزحاما شديدا رغم أزمة كورونا. 

ومنحنى تعداد الإصابات والوفيات في مصر بسبب وباء كورونا المستجد في تزايد، ولم تمنع الإجراءات الحكومية خلال عطلة عيد الفطر من إبطائه، حيث وصل عدد الإصابات إلى حوالي 25 ألف حالة، توفى منها 959 شخصا بحسب الإحصاءات الحكومية.