مؤيدون للرئيس مرسي يحاصرون مقر المحكمة الدستورية العليا
مؤيدون للرئيس مرسي يحاصرون مقر المحكمة الدستورية العليا

اتهم المستشار أحمد الزند رئيس نادي قضاة مصر الأحد جماعة الإخوان المسلمين التي ينتمي إليها الرئيس محمد مرسي بالعمل على استهداف القضاة في مصر.

وقال الزند في اجتماع عقد بنادي القضاة إن "قضاة مصر مستهدفون من فصيل يظن أنه ملك مصر ويعمل على المساس بالسلطة القضائية".

وكان الزند يتحدث في الاجتماع الذي ضم مئات من رجال القضاء والنيابة العامة لبحث الأزمة الناجمة عن عدول النائب العام طلعت عبد الله السبت عن استقالته التي كان تقدم بها في 17 ديسمبر/كانون الأول بعد وقفة احتجاجية دعا إليها أعضاء النيابة العامة رفضا لعدول النائب العام عن استقالته.

وأوضح المتحدث أن "القضاة لا يتآمرون على أحد قط، وإنما يعلنون آراءهم في العلن دفاعا عن سيادة حكم القانون واستقلال القضاء دون أن يخشوا في الحق لومة لائم".

وطالب الزند وزير الداخلية بأن "يضرب بيد من حديد من يحاصرون مؤسسات القضاء" في إشارة إلى اعتصام إسلاميين منذ بداية ديسمبر/كانون الأول أمام المحكمة الدستورية العليا مانعين قضاتها من دخولها.

وأعلن رئيس نادي القضاة الذي يعتبر الجهة الأكثر تمثيلا للقضاة في البلاد في نهاية الاجتماع عن تعليق جزئي للعمل في المحاكم وعقد جمعية عمومية طارئة لنادي قضاة مصر بعد ظهر الأحد القادم بدار القضاء العالي لبحث "تطورات الأوضاع الراهنة فيما يخص العدوان المتواصل على السلطة القضائية وقياداتها ورجالها".

وفي وقت سابق أصدر أعضاء النيابة العامة في ختام وقفتهم الاحتجاجية التي شارك فيها الزند بيانا أكدوا فيه رفضهم المطلق التعامل مع المستشار طلعت عبد الله الذي عينه الرئيس مرسي في 22 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، متسائلين في بيان "كيف نتعامل مع نائب عام دخل مكتبه في جنح الليل خلسة في حراسة فصيل معين والحرس الجمهوري؟".
رئيس نادي قضاء مصر يتعرض لاعتداء

الاعتداء على الزند

وفي سياق متصل تعرض رئيس نادي قضاة مصر المستشار أحمد الزند إلى اعتداء بالحجارة من قبل مجموعة من الأشخاص لدى مغادرته النادي مساء الأحد، ما تسبب في إصابته بكدمات، بحسب مصادر قضائية وشهود عيان.

وتمكن حراس النادي من نجدة الزند كما ألقوا القبض على ثلاثة من المهاجمين الذين لاذت أغلبيتهم بالفرار.

وقال مصدر قضائي لوكالة الصحافة الفرنسية إن بعض المهاجمين أطلقوا أعيرة نارية دون أن تصيب الزند.

Sherif Seif El Nasr
الفنانة المصرية شيرين سيف النصر - من الصفحة الشخصية لأخيها شريف سيف النصر على مواقع التواص الاجتماعي | Source: Sherif Seif El Nasr

أعلن الأخ غير الشقيق للفنانة المصرية، شيرين سيف النصر، السبت، وفاتها، وذلك في منشور على حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال شريف سيف النصر: "توفيت الي رحمة الله اليوم أختي الصغيرة الغير شقيقة الفنانة شيرين هانم إلهام سيف النصر، وتمت الصلاة والدفن في مقابر العائلة في هدوء وسكينة كما طلبت الراحلة، وتقتصر المراسم علي ذلك بدون عزاء طبقا لوصيتها". وطلب من متابعيه "الدعاء لها بالرحمة والمغفرة".

وتصدر اسم شيرين سيف النصر موقع "إكس" في مصر، وتداول رواد الموقع خبر وفاتها المفاجئ بصور لها ومعلومات عنها، معبرين عن صدمتهم، خاصة مع اختفائها عن الساحة الفنية لأكثر من 12 عاما.

ووفقا للمعلومات المنشورة عنها على موقع "السينما"، شيرين ممثلة مصرية، مواليد 27 نوفمبر 1967 في الأردن، ولدت لأب مصري هو الصحفي والكاتب إلهام سيف النصر وأم فلسطينية من عائلة هاشم المقدسية وهي العائلة الملكية الأردنية.

وشاركت شيرين في حوالي 31 عملا فنيا طوال مسيرتها الفنية، بداية من مسلسل "ألف ليلة وليلة" عام 1986، وآخر أعمالها كان مسلسل أصعب قرار في عام 2007، ومن ثم اختفت لمدة 12 عاما حتى وفاتها.

ومن أبرز أعمالها مسلسلات "من الذي لا يحب فاطمة؟" و"المال والبنون" و"غاضبون وغاضبات" و"اللص الذي أحبه"، وأفلام "أمير الظلام، وسواق الهانم، وعلى باب الوزير، والنوم في العسل".

ووفقا لما تداولته وسائل الإعلام ومنها صحيفة "أخبار اليوم"، تزوجت شيرين 3 مرات، وكانت الزيجة الأولى من رجل أعمال سعودي واختفت عن الفن وقتها قبل أن تعود ثانية بعد الطلاق، وتزوجت بعدها

المطرب مدحت صالح وتطلقا بعد 4 أشهر، لتعلن شيرين زواجها للمرة الثالثة عام 2010 من جرّاح التجميل في المستشفى الألماني في الاسكندرية رائف الفقي، وتم الانفصال لاحقا.

وكان آخر حديث لشيرين خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "مساء دي أم سي" علي قناة DMC، وأرجعت سبب اختفائها عن الفن إلى وفاة والدتها التي كانت شديدة القرب منها، كما أشارت إلى دراستها لفكرة عودتها مرة أخرى، موضحة أنه عُرض عليها عدة أعمال وربما تعود خلال شهرين أو ثلاثة بعمل سينمائي.