بوتين يستقبل السيسي في موسكو
بوتين يستقبل السيسي في موسكو

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الأربعاء إن مباحثاته مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في موسكو التي وصلها صباحا، ركزت على عدد من القضايا المتعلقة بالوضع في الشرق الأوسط ومكافحة الإرهاب.

وأوضح السيسي في مؤتمر صحافي أعقب المباحثات، أن الجانبين المصري والروسي اتفقا على ضرورة حل الأزمة السورية وفق تسوية سياسية تستند على وثيقة جنيف. وتناولت المباحثات أيضا الوضع في ليبيا والعراق واليمن.

وأضاف أن الطرفين اتفقا على أهمية حل القضية الفلسطينية للدفع بالاستقرار في الشرق الأوسط. 
 
وبخصوص مكافحة الإرهاب، أكد السيسي أنه اتفق مع بوتين على ضرورة تطويق الظاهرة التي تهدد الجميع، حسبما قال، مشيرا إلى أن المسألة تتطلب تكثيف التشاور لإيجاد حلول جذرية لبؤر التوتر في الشرق الأوسط.

وأبدى الرئيس المصري ارتياحه لتفعيل العلاقات العسكرية مع روسيا في مجالات التسليح والتدريب وتبادل الخبرات.

ويزور السيسي موسكو تزامنا مع زيارة مماثلة يقوم بها العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني وولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان لبحث عدد من قضايا الشرق الأوسط، وفي مقدمتها الأزمة السورية.

المصدر: قناة الحرة

لقاء سابق بين بوتين وملك الأردن
لقاء سابق بين بوتين وملك الأردن

قال العاهل الأردني الملك عبد الله للرئيس الروسي فلاديمير بوتين الثلاثاء إن روسيا لها دور حيوي ينبغي أن تقوم به للجمع بين الأطراف المتناحرة في سورية من أجل التوصل إلى حل للصراع الذي أودى بحياة ربع مليون شخص.

واجتمع الزعيمان وسط تجدد الجهود الدبلوماسية بشأن الصراع في سورية حيث تصاعد القتال. ويسيطر تنظيم داعش على مساحات واسعة.

وقال الملك عبد الله لبوتين خلال زيارة لموسكو "على صعيد ما يتعلق بمساعينا لإيجاد حل للأزمة في سورية فإنني على قناعة بأن دوركم المحوري سيسهم في إيجاد حل سياسي يشمل جميع الأطراف ويضمن الاستقرار لهذا البلد الذي عانى الكثير". 

وأضاف "إن دوركم ودور بلدكم في منطقتنا محوري وأساسي ويسعدني أن أكون معكم هنا مجدداً في موسكو للاستماع إلى وجهة نظركم ولتبادل الآراء مع أصدقائنا هنا". 

وروسيا داعم رئيسي للرئيس السوري بشار الأسد في الصراع. وتدعم إيران دمشق أيضا.

لكن الولايات المتحدة وحلفاءها في المنطقة- ومنهم السعودية- يريدون رحيل الأسد ويدعمون جماعات معارضة مسلحة تسعى للإطاحة به.

ويدعم الأردن- وهو حليف للولايات المتحدة وللسعودية- تحالفا للمعارضة يعتبره خصوم الأسد الغربيون معتدلا. ويقاتل التحالف حاليا في جنوب سورية ضد الجيش وجماعات متحالفة معه من أجل السيطرة على مدينة درعا قرب الحدود الأردنية.

بوتين يناقش القضية السورية مع ولي عهد أبوظبي

وناقش بوتين القضية السورية أيضا مع ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان يوم الثلاثاء حيث اجتمعا على هامش أكبر معرض جوي روسي افتتح خارج موسكو يوم الثلاثاء.

ويستقبل بوتين يوم الأربعاء نظيره المصري عبد الفتاح السيسي في موسكو في أحدث اتصالات دبلوماسية رفيعة المستوى بخصوص سورية.

وتقيم الإمارات العربية المتحدة والأردن ومصر علاقات أمنية وثيقة مع واشنطن برغم أن العلاقات شابها بعض التوتر بعد انتفاضات الربيع العربي.

وقال الكرملين في بيان إن بوتين والسيسي سيبحثان أيضا التعاون الثنائي الذي يشمل خططا لبناء روسيا محطة للطاقة النووية في مصر.


المصدر: وكالات