دبابة تابعة الجيش المصري-أرشيف
دبابة في الجيش المصري

أعلن المتحدث باسم الجيش المصري العميد محمد سمير مقتل 10 "إرهابيين" غرب البلاد قال إنهم كانوا يعدون لتنفيذ هجمات خلال عيد الأضحى.

وقال في بيان إن الجيش رصد "تمركزا ونشاطا لبؤرة إرهابية مسلحة بمنطقة الواحات البحرية "، وعلى إثر ذلك نفذ عملية عسكرية لمنع "ارتكاب عمليات إرهابية ضد أهداف حيوية ومصالح أجنبية" خلال العيد.​​

 

قوات انفاذ القانون تواصل التصدي للعناصر الارهابية المسلحة علي جميع الاتجاهات الاستراتيجية.....القضاء علي بؤره ارهابية ...

Posted by ‎الصفحة الرسمية للمتحدث العسكري للقوات المسلحة‎ on Monday, 21 September 2015

​​

وأضاف أن العملية أسفرت عن مقتل 10 "إرهابيين" وإصابة آخرين بجروح، وتدمير سيارات ومخازن للأسلحة والمتفجرات.

يذكر أن الجيش المصري يشن حملة أمنية منذ عدة شهور تستهدف جماعات إسلامية خاصة في شمال سيناء حيث ينشطة متشددو جماعة "ولاية سيناء" التي بايعت تنظيم الدولة الإسلامية داعش.

وقد أعلنت "ولاية سيناء" مسؤوليتها عن هجوم بسيارة مفخخة استهدف القنصلية الإيطالية وسط القاهرة في تموز/يوليو الماضي، وإعدام كرواتي في آب/أغسطس الماضي كان يعمل لحساب شركة فرنسية في مصر.

المصدر: وكالات

 

لعبة PUBG
لعبة PUBG

وجهت دار الإفتاء المصرية رسالة شكر إلى الفريق القائم على لعبة "بابجي" أو PUBG، بعدما تم حذف تحديث جديد ينطوي على ركوع اللاعبين أمام أصنام.

ونشرت دار الإفتاء منشورا على صفحتها قالت فيه "شكرًا على الاستجابة السريعة PUBG MOBILEE"، وقد تضمن اعتذار الشركة عن التحديث الجديد.

شكرًا على الاستجابة السريعةPUBG MOBILEE

Posted by ‎دار الإفتاء المصرية‎ on Thursday, June 4, 2020

وكانت حالة من الجدل أثيرت بعدما نشر مركز الفتوى في الجامع الأزهر، تحذيرا بشأن اللعبة التي تشتهر بين أوساط الشباب.

وقال البيان "ازداد خطر هذه اللعبة في الآونة الأخيرة على أبنائنا، بعد إصدار تحديث لها يحتوي على سجود اللاعب وركوعه لصنم فيها، بهدف الحصول على امتيازات  داخل اللعبة".

وأضاف البيان "ولا شك هو أمر شديد الخطر.. فلجوء طفل أو شاب إلى غير الله لسؤال منفعة أو دفع مضرة، ولو في واقع إلكتروني، أمر يشوش عقيدته".

وسرعان ما استجابت شركة بابجي وحذفت التحديث مع نشر اعتذار على صفحتها قالت فيه "نود أن نعبر عن أسفنا حيال تسبب الخصائص الجديدة في اللعبة بالاستياء لدى اللاعبين".

 

و"ببجي" لعبة على الهواتف الذكية والحواسيب، تقوم فكرتها على معارك يشارك فيها لاعبون من مختلف أنحاء العالم عبر الإنترنت، وتنتشر بشكل خاص في أوساط المراهقين.

وبعد انتشارها بشكل واسع حول العالم، قرر عدد من الدول حظر "ببجي" الشهيرة،  بسبب احتواء اللعبة على قدر كبير من العنف.