مسجل رحلة طائرة مصر للطيران
مسجل رحلة طائرة مصر للطيران

أكدت هيئة سلامة الطيران الفرنسي الخميس أنه لا يمكن استخلاص نتائج بشأن أسباب تحطم طائرة مصر للطيران في أيار/مايو الماضي بعد إعلان لجنة التحقيق المصرية العثور على آثار مواد متفجرة في رفات بعض الضحايا.

وقالت متحدثة باسم هيئة سلامة الطيران الفرنسي إنه " لا يمكن في هذه المرحلة استخلاص أي نتائج حول سبب الحادث" الذي أدى إلى مقتل 66 شخصا.

وأرجعت المتحدثة هذا الموقف إلى غياب المعلومات التفصيلية عن الظروف التي تم فيها أخذ العينات من رفات الضحايا، وطبيعة الإجراءات التي أدت لاكتشاف آثار متفجرات، حسب قولها.

تحديث 13:31 ت.غ

قالت لجنة التحقيق الفني في حادثة طائرة مصر للطيران MS804  التي سقطت في البحر المتوسط في مايو/آيار الماضي إن الطب الشرعي قد عثر في جثامين الضحايا على آثار مواد متفجرة.

وأضافت اللجنة في بيانها الخميس أنها أبلغت النيابة العامة طبقا للقانون الذي ينص على ضرورة إحالة الأمر إلى النيابة في حالة وجود شبهة جنائية.

وكانت الطائرة قد اختفت من على شاشات الرادار في 19 آيار/مايو الماضي، قبل أن يتم الإعلان عن سقوطها في البحر المتوسط وهي في طريقها من باريس إلى القاهرة في حادث راح ضحيته 66 شخصا.

المتحدث باسم وزارة الصحة المصرية يقول إن الإجراء يهدف إلى منع تفشي فيروس كورونا
المتحدث باسم وزارة الصحة المصرية يقول إن الإجراء يهدف إلى منع تفشي فيروس كورونا

أفاد مراسل قناة الحرة في القاهرة نقلا عن المتحدث باسم وزارة الصحة المصرية خالد مجاهد، السبت، أن السلطات اتخذت قرارا بوضع عشر مدن كاملة في العديد من المحافظات المصرية  تحت الحجر الصحي الإلزامي بسبب ظهور بؤر إصابة بفيروس كورونا المستجد بها.

ويهدف الإجراء ، بحسب المتحدث، إلى منع تفشي الفيروس وانتقاله لأماكن أخرى.

 ولم يحدد مجاهد أسماء هذه المدن المصابة .

وكان المسؤول قد أعلن في وقت سابق السبت تسجيل 40 حالة جديدة جديدة لمواطن أردني و39 مصريا، وست حالات وفاة، بينهم  إيطالي يبلغ من العمر 73 عاما، وخمسة مصريين تتراوح أعمارهم بين 57 و78 عاما.

وأشار إلى أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى السبت هو 576 حالة من ضمنهم 121 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، وأعلن 36 وفاة جراء المرض.