إيمان مع الفريق الطبي الهندي في المستشفى
إيمان مع الفريق الطبي الهندي في المستشفى-أرشيف

بعد مضي شهرين على وصولها إلى مستشفى "صايفي" بمومباي الهندية، فقدت المصرية إيمان عبد العاطي نصف وزنها، وفق ما ذكر الطبيب المشرف على رحلة علاجها مفضل لاكداوالا الأربعاء.

ونقل موقع "تايمز أوف إنديا" عن الطبيب في احتفال صغير مع الشابة المصرية والطاقم الطبي أنها نجحت في التخلص من 242 كيلوغراما منذ وصولها إلى الهند.

وأوضح بيان عن الفريق الطبي المشرف على علاج إيمان، 36 سنة، أنها فقدت 130 كيلوغراما في شهر بعد إجرائها عملية تكميم المعدة في السابع من آذار/مارس. وتابع البيان أن رحلة إيمان العلاجية تستمر وتسجل تحسنا في وضعها الصحي"، يضيف الموقع ذاته.

اقرأ أيضا: 'أضخم امرأة في العالم'.. هذه هي الحمية الغذائية للمصرية إيمان

"فقدان الوزن جعل رئتيها وكليتيها وقلبها في وضع أفضل ومستوى السوائل الآن تحت السيطرة"، تشرح طبيبة الغدد شيلا شيخ.

وتسببت السكتة الدماغية التي عانت منها إيمان قبل ثلاث سنوات في شل جانبها الأيمن، إلى جانب معاناتها من تشنجات بين الفينة والأخرى، حسب الموقع.

وبعد مرور 25 عاما من العزلة في غرفتها، أقلعت طائرة تقلّ عبد العاطي التي كان وزنها يبلغ 500 كيلوغرام ويعتقد أنها "أضخم امرأة في العالم" من مصر إلى الهند لتتخلص من مئات الكيلوغرامات وتستعيد القدرة على عيش حياة طبيعية.

السيسي هدد بمشكلة كبيرة إن لم تحل المشكلة
السيسي هدد بمشكلة كبيرة إن لم تحل المشكلة | Source: SM

انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وهو يوبخ مسؤولا في أحد المشاريع بسبب عدم ارتداء العمال للكمامات وسط أزمة كورونا.

وغضب السيسي، عندما شاهد عددا كبيرا من العمال في المشروع لا يرتدون الكمامات، في حين أن المسؤول الذي كان السيسي يوجه له الكلام كان يرتدي كمامة.

وأظهر الفيديو الرئيس المصري وهو يسأل بنبرة حادة الشخص المسؤول الذي يرتدي زيا عسكريا، عن سبب عدم ارتداء العمال للكمامات.

لكن الشخص المسؤول لم يجب رغم تكرار الرئيس المصري للسؤال أكثر من مرة، مما دفع السيسي للغضب والصراخ في وجهه "رد عليّا".

واختتم السيسي كلامه قبل أن يغادر بالقول أنه لو مر في اليوم التالي ولم يكن العمال يرتدون الكمامات، فستكون هناك "مشكلة كبيرة".

وتكافح السلطات المصرية لمواجهة وباء كورونا، وقد اتخذت سلسلة إجراءات منها منع التجمعات بما في ذلك صلوات الجماعة والجمعة.