شيخ الأزهر أحمد الطيب
شيخ الأزهر أحمد الطيب

قال شيخ الأزهر أحمد الطيب الجمعة إن "جماهير العامة والدارسين والمختصين أصبحت تشعر بأن هناك حملة ممنهجة" من بعض وسائل الإعلام على الأزهر، مضيفا أن هذه الحملات تهدف إلى الكسب أو تتصيد الصراعات.

وأضاف الطيب أن "ما يحدث الآن من تناول للأزهر يوميا يهدف إلى جذب المشاهدين وزيادة عددهم".

ووصف تلك "المحاولات" بأنها "المخططات المدروسة لهدم كل ما هو أصيل في هذه الأمة، وفي المقدمة مؤسسة الأزهر".

وتأتي تصريحات الطيب بعد انتقادات وجهتها وسائل إعلام مصرية للأزهر قالت فيها إنه لم يقم بدوره في تجديد الخطاب الديني، وذلك على خلفية اعتداءين داميين على كنيستين في مدينتي طنطا والإسكندرية في التاسع من نيسان /أبريل.

المصدر: وسائل إعلام مصرية

تلاميذ مصريون في حصة مدرسية
تلاميذ مصريون في حصة مدرسية

أكد وزير الأوقاف المصري محمد مختار جمعة استحداث كتاب تعليمي في المدارس لتعليم "الأخلاق والقيم والمواطنة"، في خطوة اعتبر البعض أن الهدف منها إيجاد بديل عن تدريس التربية الدينية الإسلامية والمسيحية.

وقال الوزير في مداخلة مع قناة دريم الفضائية المصرية الخميس إن هذا الكتاب "لا يلغي التربية الدينية في المدارس على الإطلاق لكنه سيأخذ منها ما يركز على القيم والأخلاق".

وأشار إلى أنه نتاج عمل مشترك بين الأزهر والكنيسة ووزارة الأوقاف.

وقال جمعة إن "أخطر شيء هو عدم تعليم الطلاب الدين لأنه (الدين) يمنع تجنيد الجماعات المتشددة لهم".

وأكد أن العمل على المستوى الجماعي سواء الحكومي أو الأهلي كفيل بالقضاء على الإرهاب.

شاهد المداخلة:

​​

وفيما ثار جدل حول تصريحات الوزير، نقلت صحف مصرية بيانا لوزارة الأوقاف أكدت فيه أن الوزير لم يطالب بإلغاء تدريس مادة التربية الدينية في المدارس.

وأضافت أنه يؤكد أن هناك "كتابا حول القيم والأخلاق والمواطنة بمراجعة فضيلة الإمام الأكبر وقداسة البابا، وتدرس وزارة التربية والتعليم أن يكون داعما لمادة التربية الدينية وليس بديلا عنها".

المصدر: صحف مصرية