محمد صلاح خلال تدريباته في غرزوني
محمد صلاح خلال تدريباته في غرزوني

قبل أيام من المباراة الأولى للمنتخب المصري لكرة القدم أمام منتخب الأوروغواي في نهائيات كأس العالم، لا تزال إمكانية مشاركة النجم المصري محمد صلاح غامضة.

مدير المنتخب المصري إيهاب لهيطة قال في حديث لمجموعة من الصحافيين إن صلاح في تحسن مستمر، لكن لا يمكن إعطاء إجابة واضحة عن إمكانية مشاركته في مباراة الأوروغواي التي تقام الجمعة.

وتابع لهيطة: "نراقب الحالة كل يوم بيومه... خضع لجلسات علاج يومية لكتفه، وعمل في صالة اللياقة البدنية".

وأضاف أن المنتخب المصري لن "يضغط على اللاعب للمشاركة، فهو ابننا".

وانتهى التمرين الثاني لمصر في العاصمة الشيشانية غروزني على وقع هطول المطر، في ظل طقس متقلب.

وقام صلاح بتمارين جري منفردة على المستطيل الأخضر الاثنين في غروزني التي تستضيف تمارين المنتخب المصري، من دون أن يشارك في التدريب الجماعي.

ويتعافى صلاح، هداف الدوري الإنكليزي موسم 2017-2018 من إصابة قوية بكتفه الأيسر، تعرض لها خلال نهائي دوري أبطال أوروبا ضد ريال مدريد الإسباني في 26 أيار/مايو الماضي، بعد احتكاك مع المدافع سيرخيو راموس.

إعلاميون مصابون بكورونا في مصر
إعلاميون مصابون بكورونا في مصر

اقتحم فيروس كورونا المستجد الوسط الإعلامي في مصر ليصيب خمسة مذيعين وعشرة صحفيين على الأقل، ويؤدي إلى وفاة ثلاثة حتى الآن على الأقل. 

ونعت نقابة الإعلاميين في مصر المخرج بالتليفزيون المصري علاء النجار الذي وافته المنية الاثنين متأثرا بإصابته بكوفيد-19. 

وأعلنت نقابة الصحفيين عن إصابة عشرة من أعضائها حتى الآن، منهم حسين الزناتي عضو مجلس نقابة الصحفيين الذي جاءت نتيجة مسحته إيجابية الاثنين.

قدر الله وماشاء فعل.. أظهرت عينة التحليل إصابتى بفيروس كورونا.. أثق ان الله لا يفعل الا الخير .. وهتعدى ان شاء الله بفضله وكرمه ودعواتكم .. لكم محبتى جميعاً وحفظكم من كل سوء .

Posted by ‎حسين الزناتي‎ on Monday, June 1, 2020

وكانت نقابة الصحفيين قد أعلنت عن أن عشرة من أعضائها مصابون بفيروس كورونا، تعافى منهم خمسة أشخاص، توفي اثنان منهم، فيما يخضع ثلاثة آخرين للعلاج. 

وتبذل نقابة الصحفيين جهدا كبيرا في محاولة توفير الأدوات الوقائية للصحفيين وبيعها في مقر النقابة نظرا لنقصها في الأسواق، كما تطبق تعقيم داخلي المبنى وقياس درجة الحرارة أوتوماتيكيا. 

وقامت بالاتفاق مع مركز للتحاليل لإجراء الأشعة والتحاليل اللازمة للكشف عن الإصابة بفيروس كورونا مقابل 150 جنيها خاصة وأن المسحات في وزارة الصحة محدودة للغاية ولا تتم إلا لمن تظهر عليهم أعراضا شديدة، بحسب أطباء لـ"موقع الحرة". 

إتاحة الكمامات الجراحية وأقنعة الوجه والمطهرات بالصحفيين الأساتذة.. الزميلات.. الزملاء اعلن عن إتاحة علب كمامات...

Posted by Ayman Abdelmeged Abd Elmeged on Monday, June 1, 2020

لكن من الصعب تحديد عدد الإصابات بين الصحفيين، نظرا لأن الكثيرين لا يبلغون إصاباتهم للنقابة. 

وقال عضو مجلس نقابة الصحفيين محمد سعد عبد الحفيظ لـ"موقع الحرة" إن الزناتي حالته مستقرة ويخضع للعزل في منزله، ويسير على خطى بروتوكول علاج وزارة الصحة"، مشيرا إلى أن الوضاع في المستشفيات "صعبة للغاية". 

ويرى عبد الحفيظ أنه بالنسبة للأعداد المعلن إصابتها بفيروس كورونا بين الصحفيين فالأرقام ليست كبيرة عندما تكون هناك عشر إصابات بين 12 ألف صحفي، وهي نفس النسبة تقريبا بين المصابين في المجتمع المصري. 

وأضاف عبد الحفيظ أن "بعض الصحفيين لا يفضلون الإبلاغ عن إصابتهم وهذا حقهم". 

ويخضع بعض المصابين بفيروس كورونا في مصر للتنميط أو الوصمة الاجتماعية. 

وأعلن عن إصابة سبعة مذيعين حتى الآن بفيروس كورونا المستجد منهم خمسة في يوم واحد السبت، أي إن إصاباتهم غالبا كانت خلال عيد الفطر، منهم ثلاثة مذيعين في قناة فضائية واحدة. 

وفي فضائية "سي بي سي"، تأكدت إصابة المذيعين الإعلامي آية عبد الرحمن، وريهام السهلي السبت. 

كما تم الإعلان عن إصابة المذيعة بالتليفزيون المصري إلهام النمر. 

وأعلنت المذيعة بفضائي "سي بي سي" دينا حويدق الأحد عن إصابتها عبر فيسبوك قائلة: "أجريت اختبار فيروس كورونا واكتشفت أنها إيجابية، برجاء اختبروا أنفسكم إذا كنتم تعاملتم معي خلال الأسبوع الماضي". 

Guys, I have tested positive for Covid19. Please get yourself checked if you dealt with me in the past week.

Posted by Dina Hwaidak on Monday, June 1, 2020

وفي الإذاعة، أعلنت عن إصابة أربعة من مقدمي البرامج بالإذاعة هم عمرو صلاح وداليا أبو عمر بالفيروس، ومآثر المرصفي، وكريم رمزي بفيروس كورونا المستجد. 

ومنحنى تعداد الإصابات والوفيات في مصر بسبب وباء كورونا المستجد في تزايد، ولم تمنع الإجراءات الحكومية خلال عطلة عيد الفطر من إبطائه، حيث وصل عدد الإصابات إلى حوالي 26384 ألف حالة، بعد تسجيل 1399 إصابة جديدة الاثنين، فيما تعدت الوفيات حاجز الألف بعد تسجيل 46 وفاة الاثنين، بحسب الإحصاءات الحكومية.  

لكن وزير التعليم العالي والبحث العلمي خالد عبد الغفار قال الاثنين إنه بناء على "نموذج افتراضي، فإن لدينا فعليا  117 ألف إصابة بفيروس كورونا المستجد"، مشيرا إلى احتمالية وصول الإصابات في مصر إلى مليون. 

ورغم تزايد الإصابات والوفيات، فإن الحكومة المصرية أعلنت عن عودة تدريجية للحياة الطبيعية والبدء في مرحلة التعايش مع فيروس كورونا.