مبارك ونجلاه قفص الاتهام- أرشيف
مبارك ونجلاه علاء (يمين) وجمال خلال جلسة محاكمة سابقة- أرشيف

قررت محكمة جنايات القاهرة الخميس إخلاء سبيل علاء وجمال مبارك، نجلي الرئيس الأسبق حسني مبارك، وآخرين، بكفالة مالية، في القضية المعروفة إعلاميا باسم "التلاعب بالبورصة".

وجاء قرار المحكمة بعد أن تقدموا بتظلم من قرار سابق بالقبض عليهم وحبسهم، وحددت جلسة 20 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل لنظر موضوع القضية.

وكان المتهمون في القضية يحاكمون وهم مخلى سبيلهم.

وقد أحال النائب العام الأسبق عبد المجيد محمود المتهمين إلى المحكمة بسبب إقدامهم على "تحقيق أرباح ومبالغ مالية بغير حق تزيد على ملياري جنيه".

ومن بين المحالين إلى المحكمة حسن هيكل، نجل الصحافي الشهير الراحل محمد حسنين هيكل.

واتهمت النيابة العامة جمال مبارك بالاشتراك مع موظفين عموميين في "جريمة التربح والحصول لنفسه وشركاته بغير حق" على مبالغ مالية بقيمة حوالي نصف مليار جنيه (حوالي 28 مليون دولار).

 

 

لعبة PUBG
لعبة PUBG

وجهت دار الإفتاء المصرية رسالة شكر إلى الفريق القائم على لعبة "بابجي" أو PUBG، بعدما تم حذف تحديث جديد ينطوي على ركوع اللاعبين أمام أصنام.

ونشرت دار الإفتاء منشورا على صفحتها قالت فيه "شكرًا على الاستجابة السريعة PUBG MOBILEE"، وقد تضمن اعتذار الشركة عن التحديث الجديد.

شكرًا على الاستجابة السريعةPUBG MOBILEE

Posted by ‎دار الإفتاء المصرية‎ on Thursday, June 4, 2020

وكانت حالة من الجدل أثيرت بعدما نشر مركز الفتوى في الجامع الأزهر، تحذيرا بشأن اللعبة التي تشتهر بين أوساط الشباب.

وقال البيان "ازداد خطر هذه اللعبة في الآونة الأخيرة على أبنائنا، بعد إصدار تحديث لها يحتوي على سجود اللاعب وركوعه لصنم فيها، بهدف الحصول على امتيازات  داخل اللعبة".

وأضاف البيان "ولا شك هو أمر شديد الخطر.. فلجوء طفل أو شاب إلى غير الله لسؤال منفعة أو دفع مضرة، ولو في واقع إلكتروني، أمر يشوش عقيدته".

وسرعان ما استجابت شركة بابجي وحذفت التحديث مع نشر اعتذار على صفحتها قالت فيه "نود أن نعبر عن أسفنا حيال تسبب الخصائص الجديدة في اللعبة بالاستياء لدى اللاعبين".

 

و"ببجي" لعبة على الهواتف الذكية والحواسيب، تقوم فكرتها على معارك يشارك فيها لاعبون من مختلف أنحاء العالم عبر الإنترنت، وتنتشر بشكل خاص في أوساط المراهقين.

وبعد انتشارها بشكل واسع حول العالم، قرر عدد من الدول حظر "ببجي" الشهيرة،  بسبب احتواء اللعبة على قدر كبير من العنف.