ريم دسوقي
ريم دسوقي

ذكرت صحيفة واشنطن بوست أن السلطات المصرية اعتقلت مواطنة أميركية من أصل مصري بتهمة انتقاد الحكومة على فيسبوك.

وقالت الصحيفة إن ريم محمد دسوقي، وتعمل مدرسة في مدينة بلانكستر بولاية بنسلفانيا، تقبع حاليا في السجن، وهي تحمل الجنسيتين الأميركية والمصرية.

​​ووفقا للصحيفة فقد وصلت ريم إلى مطار القاهرة الشهر الماضي قادمة من واشنطن مع ابنها البالغ من العمر 13 عاما، وفور نزولها أرض المطار احتجزتهما السلطات المصرية في المطار لساعات وصادرت هواتفهما.

واتهمت السلطات المصرية ريم دسوقي بإدارة صفحات على وسائل التواصل الاجتماعي تنتقد الحكومة المصرية، لكن معارف المعتقلة يقولون إن هذه الصفحات هي منتديات تناقش في الغالب ظروف الحياة الاجتماعية والاقتصادية في مصر.

ويقول الناشط في مجال حقوق الإنسان محمد سلطان، الذي دشن حملة لإطلاق سراح ريم ويدير مجموعة حقوقية مقرها واشنطن، إن "اعتقالها يمثل دليلا على مستويات القمع الذي وصلت إليه مصر في عهد السيسي".

​​ولم تستجب السلطات المصرية لطلبات صحيفة واشنطن بوست التعليق على اعتقال ريم دسوقي، فيما قال المتحدث باسم السفارة الأميركية في القاهرة مايكل هاركر في رسالة عبر البريد الإلكتروني: "نحن على دراية بحالة السيدة دسوقي ونقدم الخدمات القنصلية في هذا الوقت"، من دون إعطاء أية تفصيلات.

وتشير الصحيفة إلى أن شقيق دسوقي زارها الأسبوع الماضي في السجن لكن تم اعتقاله هو الآخر.

ويقيم ابنها ويدعى مصطفى حامد مع أقاربه في القاهرة، على أمل أن يتمكن هو وأمه من العودة إلى منزلهما في بنسلفانيا، قبل أن تبدأ المدارس بنهاية هذا الشهر.

وفاة طفلة بعد ولادتها بساعات في مصر
وفاة طفلة بعد ولادتها بساعات في مصر

أعلنت مديرية الصحة بمحافظة الإسكندرية في مصر، وفاة طفلة بعد ولادتها بعدة ساعات، من أم مصابة بفيروس كورونا المستجد، وفقاً لوسائل إعلام مصرية.

وأكدت المديرية أن الأم تم حجرها في مستشفى العجمي للحجر الصحي لإصابتها بفيروس كورونا، منذ أكثر من أسبوع، وكانت مصابة بأعراض خطيرة، لذلك تم وضعها في غرفة العناية المركزة.

وأضافت أن المستشفى اضطر لإجراء عملية ولادة قيصرية للأم رغم أنها لا تزال في الشهر السادس، مرجحة أن يكون سبب الوفاة هو عدم اكتمال الجنين.

وأشارت إلى أن نتائج فحوصات فيروس كورونا للطفلة فور ولادتها جاءت سلبية.

وتعد هذه ثاني حالة ولادة طفل من أم مصابة بفيروس كورونا في مصر، إلا إن الطفل الأول بصحة جيدة.

وكانت إدارة المستشفى أعلنت شفاء طفلة عمرها 9 سنوات من فيروس كورونا، حيث تم تسجيلها كأصغر مصاب بالفيروس في مصر.

يذكر أن مصر سجلت نحو أكثر من 1450 حالة إصابة بالفيروس، ونحو 94 حالة وفاة، كما أعلنت تماثل 276 حالة للشفاء.

وأعلنت خلال الساعات الماضية فرض الحجر الصحي على إحدى قرى مركز كرداسة بمحافظة الجيزة، لمدة 14 يوماً بعد تفشي الفيروس بين سكان القرية.