داخل مطار القاهرة الدولي.. لقطة أرشيفية
داخل مطار القاهرة الدولي.. لقطة أرشيفية

أصدر مجلس الوزراء المصري تعليقا رسميا على ما تداولته بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي من أنباء بشأن تسرب فيروس تنفسي جديد إلى البلاد.

وحسب ما أورده المجلس على حسابه على فيسبوك، فقد نفت وزارة الصحة والسكان تلك الأنباء، مؤكدةً أنه لا صحة لتسرب فيروس تنفسي جديد إلى مصر، عبر الوافدين من الخارج،.

وشددت الوزارة على أن الوضع الصحي في مصر مطمئن ومستقر تماماً، ولا يوجد أي تفش لفيروسات أو أي أمراض وبائية على مستوى الجمهورية، مشيرةً إلى امتلاك مصر برنامج ترصد وتقصي للأمراض الوبائية يعمل بشكل فعال في الاكتشاف والرصد المبكر لأي أوبئة أو أمراض.

وأكد بيان الوزارة تطبيق كافة التدابير الاحترازية بالمطارات والموانئ المصرية على القادمين من الدول التي بها مناطق موبوءة، مناشدةً المواطنين عدم الانسياق وراء تلك الشائعات، مع ضرورة استقاء المعلومات من مصادرها الرسمية.

وقعت مصر والإمارات مشروع تطوير رأس الحكمة في فبراير
وقعت مصر والإمارات مشروع تطوير رأس الحكمة في فبراير | Source: Facebook/ EgyptianCabinet

أعلنت الحكومة المصرية، الأربعاء، موافقتها على عدة قرارات تخص مدينة رأس الحكمة بالساحل الشمالي بمحافظة مطروح، من بينها إنشاء منطقة استثمارية ومنطقة حرة خاصة وميناء تخصصي دولي سياحي، بعد شهرين من صفقة بعشرات المليارات من الدولارات مع صندوق سيادي إماراتي لتطوير تلك المنطقة الواعدة. 

وقالت الحكومة في بيان: "تمت الموافقة على مشروع قرار مجلس الوزراء بإنشاء منطقة حرة خاصة تحت اسم (شركة مشروع رأس الحكمة للتنمية العمرانية) شركة مساهمة مصرية بمدينة رأس الحكمة، إلى جانب الموافقة على مشروع قرار رئيس مجلس الوزراء بإنشاء منطقة استثمارية بمدينة رأس الحكمة". 

وتضمنت القرارات "الموافقة على مشروع قرار مجلس الوزراء بمنح شركة مشروع رأس الحكمة للتنمية العمرانية الموافقة الواحدة (الرخصة الذهبية) عن كل من مشروعي المنطقة الاستثمارية والمنطقة الحرة الخاصة، وكذا الموافقة على مشروع قرار رئيس مجلس الوزراء بتشكيل مجلس إدارة المنطقة الاستثمارية لرأس الحكمة."

كما شملت القرارات في هذا الصدد، الموافقة على قيام شركة مشروع رأس الحكمة للتنمية العمرانية بإنشاء ميناء تخصصي دولي سياحي في مدينة رأس الحكمة الجديدة.

وحصلت مصر على 5 مليارات دولار في أواخر فبراير، وخمسة مليارات دولار أخرى في أوائل مارس من بيع حقوق تطوير مشروع رأس الحكمة على ساحل البحر المتوسط إلى أبوظبي ضمن صفقة ستصل قيمتها في النهاية إلى 35 مليار دولار.