الضغوط الدولية المطالبة بوقف إطلاق النار تتزايد في ظل مقتل أكثر من 30 ألف فلسطيني في الهجوم الإسرائيلي على غزة
الضغوط الدولية المطالبة بوقف إطلاق النار تتزايد في ظل مقتل أكثر من 30 ألف فلسطيني في الهجوم الإسرائيلي على غزة

وصل ممثلون للولايات المتحدة وقطر وحماس إلى القاهرة لاستئناف المباحثات بشأن هدنة في الحرب الدائرة بين إسرائيل والحركة في قطاع غزة، وفق ما أفادت قناة تلفزيونية مصرية، الأحد.

وأفادت "القاهرة الإخبارية" عن "وصول وفد من حركة حماس ودولة قطر والولايات المتحدة الأميركية للقاهرة لاستئناف جولة جديدة من مفاوضات التهدئة بقطاع غزة".

وفي سياق متصل، أفاد مصدر قيادي في حماس وكالة فرانس برس، الأحد، أن الاتفاق على هدنة في غزة ممكن خلال 24 إلى 48 ساعة بحال "تجاوبت" إسرائيل مع مطالب الحركة.

وقال المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه "اليوم (الأحد) تنطلق جولة مفاوضات في القاهرة... وإذا تجاوبت إسرائيل يصبح الطريق ممهدا لاتفاق خلال الأربع والعشرين أو الثماني والأربعين ساعة القادمة".

وأفاد مسؤول كبير لرويترز بأن وفدا من حماس وصل إلى القاهرة، الأحد، لإجراء محادثات وقف إطلاق النار في غزة.

وقال المسؤول إن الوفد يترأسه نائب رئيس حماس في غزة، خليل الحية.

وذكر مسؤول فلسطيني مطلع على محادثات الهدنة لرويترز إنهم لم يقتربوا بعد من وضع اللمسات النهائية على الاتفاق عندما سئل عما إذا كان إبرام الاتفاق وشيكا.

ومن المتوقع أيضا أن يصل وفد إسرائيلي إلى القاهرة للمشاركة في المحادثات، وفقا لرويترز.

سفينة محملة بالغاز جنحت في خليج العقبة
سفينة محملة بالغاز جنحت في خليج العقبة | Source: Facebook/MENAArabic

أعلنت السلطات المصرية، الأحد، رفع حالة الاستعداد والطوارئ البيئية تحسبا لحدوث أي تسريبات أو تلوث من سفينة دولية محملة بالغاز علقت عند مدخل خليج العقبة، بحسب ما أفادت صحيفة أخبار اليوم الحكومية نقلا عن الرئيس التنفيذي لجهاز شئون البيئة، علي أبو سنة. 

ووجهت وزيرة البيئة، ياسمين فؤاد، برفع درجة الاستعداد بمركز مكافحة التلوث البحري بشرم الشيخ.

وقالت صحيفة "مصراوي" إن أبو سنة تفقد حادث جنوح إحدى السفن الدولية بمنطقة خليج العقبة والذي تزامن مع فترة عيد الفطر، وذلك بناء على البلاغ الوارد من مدير محميات جنوب سيناء، ومركز المساعدات المتبادلة بالهيئة الإقليمية للمحافظة على بيئة البحر الأحمر وخليج عدن. 

وأشارت وسائل الإعلام المصرية عن وجود شحط لمركب غاز على شعب "رأس نصراني" بمدخل خليج العقبة.

ونقلت وكالة رويترز عن مصادر مصرية بأن الناقلة متحفظ عليها الآن في ميناء شرم الشيخ بعد نجاح تعويمها البحري لحين الانتهاء من التحقيقات وتقييم الأضرار.