تدشين اتحاد القبائل العربية أثار الجدل مؤخرا في مصري
تدشين اتحاد القبائل العربية أثار الجدل مؤخرا في مصري | Source: Social Media/X@SinaiTribes

بعد أسابيع من تدشين "اتحاد القبائل العربية" برئاسة رجل الأعمال السيناوي، إبراهيم العرجاني، وهو الأمر الذي أثار جدلا واسعا في مصر، كشف "اتحاد قبائل سيناء" الذي يترأسه العرجاني أيضا، عن اجتماعات جرت مؤخرا مع وفد قطري لـ"بحث فرص التعاون المشترك". 

وقال "اتحاد قبائل سيناء" في منشور عبر منصة "إكس"، إن وفدا قطريا قام بزيارة العرجاني و"قدم له التهاني"، كما تم بحث "سبل التعاون المشترك في المجالات الصناعية والزراعية والتجارية، وإنشاء عده شركات مشتركه في كافة المجالات".

وأضاف: "تم الاتفاق على توقيع بروتوكول تعاون بين الشركات الخاصة باتحاد القبائل والعائلات ومجموعة شركات الشيخ جاسم".

ولم يشر البيان إلى أسماء أعضاء الوفد القطري، لكن بالبحث على الإنترنت، أرشد إلى أن مجموعة الجاسم هي شركة قطرية يرأسها خالد الجاسم آل ثاني، عضو الأسرة الحاكمة في قطر، وتعمل في قطاعات العقارات والمطاعم والمقاهي والضيافة وتجارة السلع الاستهلاكية.

رجل الأعمال إبراهيم العرجاني ترأس اتحاد القبائل العربية
العرجاني و"اتحاد القبائل العربية" في مصر.. مخاوف وتطمينات
ما أن تم الإعلان عن تدشين اتحاد القبائل العربية في مصر، من محافظة شمال سيناء، حتى انتشرت مخاوف كبيرة على وسائل التواصل الاجتماعي بشأن إمكانية أن يكون الكيان بمثابة "ميليشيا" أو أن يتحول رئيسه رجل الأعمال إبراهيم العرجاني إلى نسخة من قائد قوات الدعم السريع في السودان محمد حمدان دقلو (حميدتي).

والعرجاني يعتبر أحد رجال الأعمال المصريين القلائل الحاصلين على ترخيص لتصدير البضائع إلى غزة من مصر، فضلا عن عقود حصرية لمشروعات البناء والتشييد في شبه جزيرة سيناء، وهو إحدى قيادات قبيلة الترابين.

وكان موقع "الحرة" قد كشف في وقت سابق بناء على شهادات لخمسة أشخاص من قطاع غزة يتوزعون ما بين الولايات المتحدة ومصر وألمانيا وتركيا، عملية استغلال تتقاطع جميع خيوطها في مكتب شركة "هلا"، التي يترأس مجلس إدارتها العرجاني.

وأثار تدشين اتحاد القبائل العربية مؤخرا الجدل في مصر، حيث اجتاحت منصات التواصل الاجتماعي مقارنات بين رجل الأعمال السيناوي، وقائد قوات الدعم السريع في السودان محمد حمدان دقلو "حميدتي"، حيث عبّر البعض عن مخاوفهم من ظهور "سيناريو حميدتي في مصر"، خصوصا أن العرجاني يرأس اتحاد قبائل سيناء، والذي تعاون مع قوات الجيش في تحديد مواقع أعضاء التنظيمات الإرهابية.

لكن المتحدث باسم الاتحاد، وعضو مجلس النواب، مصطفى بكري، أكد في تصريحات إعلامية، أن اتحاد القبائل العربية عبارة عن "جمعية أهلية" لا علاقة لها باتحاد قبائل سيناء، الذي قاتل مع الجيش وتعاون معه خلال المعارك ضد التنظيمات الإرهابية في سيناء والذي تشكل عام 2015.

وشدد بكري على أن اتحاد القبائل العربية ليس ميليشيا مسلحة، كما اتهمه البعض.

تم التوصل إلى الجاني، وهو مصري الجنسية وتم إلقاء القبض عليه بعد هروبه إلى محافظة بغداد
تم التوصل إلى الجاني، وهو مصري الجنسية وتم إلقاء القبض عليه بعد هروبه إلى محافظة بغداد

في جريمة مروعة هزت الشارع المصري والعراقي، أقدم مواطن مصري مقيم في العراق على قتل 4 مصريين في مدينة البصرة جنوب البلاد.

وأكد مراسل "الحرة" في العراق أن شرطة البصرة ألقت القبض على متهم مصري الجنسية قتل أربعة مصريين آخرين وقطع جثثهم وألقاها في مكبين للنفايات في منطقتي الطويسة ودور النفط.

وقالت قيادة شرطة البصرة في بيان إنها تلقت بلاغا عن "العثور على أجزاء جثث مقطعة في المكبين المذكورين".

وأوضحت الشرطة أنها عثرت بعد البلاغ "على أدلة تخص جريمة القتل من بينها ملابس ملطخة بالدماء ومطرقة وسكين وبقايا شعر".

وأضاف البيان أنه "بعد التحري وجمع المعلومات، تبين أن هناك أربعة أشخاص يحملون الجنسية المصرية مفقودين، بحسب ما أفادت به القنصلية المصرية في البصرة".

وأضافت الشرطة أنهم "كانوا يزاولون عملهم  في دور قيد الإنشاء".

وتابعت أنه "بعد البحث والتقصي، تم التوصل إلى الجاني، وهو مصري الجنسية وتم إلقاء القبض عليه بعد هروبه إلى محافظة بغداد".

ولفت البيان إلى أن المتهم اعترف بقتل هؤلاء الأربعة وتقطيع أجسادهم وتوزيعها في مناطق متفرقة في مركز مدينة البصرة.