الاكتئاب
الاكتئاب

قالت إدارة الغذاء والدواء الأميركية "أف دي أيه" الثلاثاء إنها أقرت عقارا جديدا مضادا للاكتئاب سريع المفعول، سيكون عونا لملايين المرضى الذين لا تساعدهم العقاقير المتوافرة حاليا في مواجهة المرض.

وأوضحت الإدارة أن عقار "سبرافاتو"، من إنتاج شركة جونسون آند جونسون، الذي يتم تناوله عبر بخاخ للأنف سيوصف مع مضاد للاكتئاب يتم تعاطيه عبر الفم.

وأشارت إلى أن العقار سيتاح "فقط عبر نظام توزيع مقيد"، نظرا للآثار الجانبية "الخطيرة" التي قد تنجم عن "الخدر والانفصال" اللذين يسببهما تناول سبرافاتو واحتمال إساءة استخدامه.

ويعد العقار الجديد مشابها في أثره لمخدر كيتامين.

وحسب إحصاءات حكومية، يعاني 16 مليون أميركي من الاكتئاب ربعهم لا يستفيد بشكل مُرضي من العقاقير المتوفرة حاليا.

وتقول تيفاني فاركيوني من مركز "أف دي أيه" للأبحاث وتقييم العقاقير "كانت هناك حاجة منذ زمن طويل لعلاجات إضافية فعالة للتعامل مع الاكتئاب المقاوم للعلاج، وهو مرض خطير وقد يؤدي للوفاة".

والاكتئاب المقاوم للعلاج، حسب الإدارة، هو وصف للحالات التي لا يفلح فيها مضادان للاكتئاب على الأقل في تقليص آثاره على المريض.

وستظهر نتائج التجارب للعديد من العلاجات الجديدة في الأشهر الثلاثة المقبلة
وستظهر نتائج التجارب للعديد من العلاجات الجديدة في الأشهر الثلاثة المقبلة

أظهر تحليل لتسعة أدوية دخلت التجارب السريرية أنه يمكن صنع علاج لفيروس كورونا المستجد مقابل أقل من دولار واحد، وفق دراسة صدرت الجمعة.

وقال موقع بلومبرغ نقلا عن الدراسة إن هذه الأدوية، بما في ذلك هيدروكسي كلوروكوين، الذي وصفه الرئيس دونالد ترامب بأنه هبة من الله، يمكن تصنيعها بسعر يتراوح بين 1 إلى 29 دولار ًا .

وستظهر نتائج التجارب للعديد من العلاجات الجديدة في الأشهر الثلاثة المقبلة. وقال أندرو هيل، وهو زميل أبحاث زائر كبير في قسم الصيدلة في جامعة ليفربول ومؤلف مشارك للورقة، إنه إذا أظهرت الأدوية وعدًا، فهناك إمكانية لزيادة الإنتاج بشكل كبير وتوفير إمدادات عامة منخفضة التكلفة في جميع أنحاء العالم.

ونقل الموقع عن هيل "بهذه الأسعار المنخفضة، يجب أن يتمكن أي شخص يحتاج إلى علاج فيروس كورونا، في أي بلد، من الحصول عليه. وأضاف أن بعض هذه الأدوية تباع بمئات المرات أكثر من تكلفة الإنتاج، لا سيما في الولايات المتحدة."

وقال هيل. "نحن نعرف بالفعل كيفية إنتاج وتوزيع أدوية منخفضة التكلفة لعلاج فيروس نقص المناعة البشرية والسل والملاريا. لقد حان الوقت لتكرار قصص النجاح هذه للفيروس، ولكن هذه المرة بسرعة أكبر بكثير".

وقدرت الدراسة تكاليف التصنيع لتسعة أدوية تعتبر مرشحة لعلاج فيروس كورونا استنادا إلى الاستعراضات الأخيرة وتحليل التجارب السريرية الجارية.

ووفقا للدراسة، قُدِّر الحد الأدنى لتكاليف الإنتاج من أسعار المكونات الصيدلانية النشطة باستخدام منهجية راسخة، كانت لها دقة تنبؤية جيدة لأدوية التهاب الكبد وفيروس نقص المناعة المكتسبة. 

وقالت جيسيكا بوري، وهي صيدلانية ضمن حملة تقوم بها منظمة أطباء بلا حدود، في بيان: "تبين دراسة التسعير هذه بوضوح أن الأدوية المحتملة لعلاج كورونا ليست مكلفة على الإطلاق لإنتاجها ويمكن تسعيرها بحيث يمكن لأي شخص يحتاج إلى العلاج أن يكون قادرًا على الوصول إليها".