Suspected measles outbreak and high malnutrition kill 1,200 refugee children in Sudan
مئات الوفيات في السودان من حمى الضنك وانتشار الملاريا (أرشيفية-تعبيرية)

يشهد السودان انتشارا ملحوظا للأمراض، خاصة الملاريا وحمى الضنك، بعد أكثر من خمسة أشهر من الحرب بين الجيش بقيادة، عبدالفتاح البرهان، وقوات الدعم السريع بقيادة، محمد حمدان دقلو.

وأعلنت نقابة الأطباء في السودان، الاثنين، أن حمى الضنك والإسهال الحاد يشهدان ارتفاعا مقلقا في السودان حيث أدت الحرب الى إغلاق 100 مستشفى، ودعت إلى وقف "الانتشار الكارثي" الذي تسبب "بمئات الوفيات".

هذا المرض قد ينتشر إلى خارج السودان، ويشكل خطرا يتطلب تدخلا على  المستوى الدولي. 

مئات الوفيات في السودان من حمى الضنك وانتشار الملاريا

ما هو حمى الضنك؟

حمى الضنك مرض فيروسي ينقله البعوض ويحدث في المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية في العالم، وفقا لموقع مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة.

وبحسب موقع "مايو كلينيك" الطبي، تسبب حمى الضنك الخفيفة ارتفاعا في درجة الحرارة وأعراضا تشبه أعراض الأنفلونزا. ويمكن أن يسبب الشكل الحاد من حمى الضنك، والذي يسمى أيضا حمى الضنك النزفية، نزيفا خطيرا وانخفاضا مفاجئا في ضغط الدم والوفاة.

وتحدث ملايين حالات الإصابة بحمى الضنك في جميع أنحاء العالم كل عام. وتعد حمى الضنك أكثر شيوعا في جنوب شرق آسيا وجزر غرب المحيط الهادئ وأمريكا اللاتينية وأفريقيا. لكن المرض انتشر في مناطق جديدة، بما في ذلك حالات تفشي محلية في أوروبا والأجزاء الجنوبية من الولايات المتحدة، بحسب الموقع.

مئات الوفيات في السودان من حمى الضنك وانتشار الملاريا

ما أعراض حمى الضنك؟

وبالنسبة لأعراض حمى الضنك، ذكرت منظمة الصحة العالمية أنها عادة ما تشمل ارتفاع في درجة الحرارة (40 درجة مئوية / 104 درجة فهرنهايت)، وصداع حاد، وألم خلف العينين، وآلام العضلات والمفاصل، والغثيان، والقيء، وتورم الغدد

وأوضحت أن الأفراد الذين يصابون للمرة الثانية يكونون أكثر عرضة لخطر الإصابة بحمى الضنك الشديدة.

وأشارت إلى أنه غالبا ما تظهر أعراض حمى الضنك الشديدة بعد اختفاء الحمى، وتتمثل في ألم شديد في البطن، والقيء المستمر، والتنفس السريع، ونزيف اللثة أو الأنف، والتعب والأرق، بالإضافة إلى دم في القيء أو البراز، والشعور بالعطش الشديد، والجلد الشاحب

 وبالنسبة للعلاج، ذكر موقع مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، أنه لا يوجد دواء محدد لعلاج حمى الضنك.

مئات الوفيات في السودان من حمى الضنك وانتشار الملاريا

ما مستوى انتشار المرض عالميا؟

وبالنسبة لمدى انتشار المرض عالميا، ذكرت منظمة الصحة العالمية أن معدل الإصابة بحمى الضنك زاد بشكل كبير في جميع أنحاء العالم في العقود الأخيرة، حيث زادت الحالات المبلغ عنها لمنظمة الصحة العالمية من 505 ألف حالة في عام 2000 إلى 5.2 مليون حالة في عام 2019.

ووفقا للمنظمة، يتعرض حوالي نصف سكان العالم الآن لخطر الإصابة بحمى الضنك، حيث تحدث ما يقدر بنحو 100-400 مليون إصابة كل عام.

وتشير أحد تقديرات إلى وجود 390 مليون إصابة بفيروس حمى الضنك سنويا، منها 96 مليون تظهر سريريا. وتقدر دراسة أخرى حول انتشار حمى الضنك أن 3.9 مليار شخص معرضون لخطر الإصابة بفيروسات حمى الضنك.

مئات الوفيات في السودان من حمى الضنك وانتشار الملاريا

ما العلاج؟

وأشارت منظمة الصحة العالمية أن التركيز ينصب على علاج أعراض الألم، وغالبا ما يستخدم الأسيتامينوفين (الباراسيتامول) للسيطرة على الألم. ويتم تجنب الأدوية المضادة للالتهابات غير الستيرويدية مثل الأيبوبروفين والأسبرين لأنها يمكن أن تزيد من خطر النزيف.

ويوجد لقاح يسمى Dengvaxia للأشخاص الذين أصيبوا بحمى الضنك مرة واحدة على الأقل ويعيشون في أماكن ينتشر فيها المرض.

وبالنسبة للأشخاص الذين يعانون من حمى الضنك الشديدة، غالبا ما تكون هناك حاجة إلى دخول المستشفى.

وأوضح "مايو كلينيك" أن الباحثين يعملون على لقاحات حمى الضنك. وفي الوقت الحالي، في المناطق التي تنتشر فيها حمى الضنك، فإن أفضل الطرق للوقاية من العدوى هي تجنب التعرض للدغات البعوض واتخاذ خطوات لتقليل أعداد البعوض.

مئات الوفيات في السودان من حمى الضنك وانتشار الملاريا

ما هو مرض الملاريا؟

وفقا لموقع مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، فإن الملاريا مرض خطير ومميت أحيانا، يسببه طفيل يصيب عادةً نوعًا معينًا من البعوض الذي يتغذى على البشر.

وتؤدي الملاريا إلى التهابات حادة وإذا لم يتم علاجها على الفور، قد تتسبب في الوفاة.

وتصيب أربعة أنواع من طفيليات الملاريا البشر، هم المتصورة المنجلية، والمتصورة النشيطة، والمتصورة البيضوية، والمتصورة الملاريا. وذكرت منظمة الصحة العالمية أنه إذا تركت الملاريا المنجلية دون علاج، فيمكن أن تتطور إلى مرض شديد والوفاة في غضون 24 ساعة.

مئات الوفيات في السودان من حمى الضنك وانتشار الملاريا

ما أعراض الملاريا؟

وأوضح موقع "مايو كلينيك" الطبي، أن أعراض الملاريا تشمل الحمى، والقشعريرة، والشعور العام بالتعب والإعياء، والصداع، والاستفراغ والغثيان، الإسهال، ووجع بطن، وآلام العضلات أو المفاصل، بالإضافة إلى التنفس السريع، وسرعة دقات القلب، والسعال.

يعاني بعض الأشخاص المصابين بالملاريا من دورات "هجمات" الملاريا. وتبدأ النوبة عادةً بارتعاش وقشعريرة، تليها حمى شديدة، يتبعها تعرق وعودة إلى درجة الحرارة الطبيعية.

وتبدأ علامات الملاريا وأعراضها عادةً في غضون أسابيع قليلة بعد لدغة بعوضة مصابة. ومع ذلك، يمكن لبعض أنواع طفيليات الملاريا أن تظل كامنة في الجسم لمدة تصل إلى عام.

وذكر الموقع أنه في حين أن هذا المرض غير شائع في المناخات المعتدلة، إلا أن الملاريا لا تزال شائعة في البلدان الاستوائية وشبه الاستوائية. يصاب كل عام ما يقرب من 290 مليون شخص بالملاريا، ويموت أكثر من 400 ألف شخص بسبب المرض.

مئات الوفيات في السودان من حمى الضنك وانتشار الملاريا

ما مدى انتشار الملاريا؟

وبحسب منظمة الصحة العالمية، ففي عام 2021، كان ما يقرب من نصف سكان العالم معرضين لخطر الإصابة بالملاريا.

وفي ذلك العام، كان هناك ما يقدر بنحو 247 مليون حالة إصابة بالملاريا في جميع أنحاء العالم، وفقا للمنظمة الدولية.

وذكرت أن العدد التقديري للوفيات الناجمة عن الملاريا بلغ 619 ألف حالة في عام 2021.

وتتواجد النسبة الأكبر من الحالات في أفريقيا. وفي عام 2021، كانت القارة موطناً لـ 95 في المئة من حالات الملاريا و96 في المئة من الوفيات الناجمة عن الملاريا. ويمثل الأطفال دون سن الخامسة نحو 80 في المئة من جميع الوفيات الناجمة عن الملاريا.

وشهدت أربعة بلدان أفريقية ما يزيد قليلاً عن نصف الوفيات الناجمة عن الملاريا في جميع أنحاء العالم: نيجيريا (31.3%)، وجمهورية الكونغو الديمقراطية (12.6%)، وجمهورية تنزانيا المتحدة (4.1%)، والنيجر (3.9%).

ما العلاج؟

وللحد من حالات الإصابة بالملاريا، تقوم برامج الصحة العالمية بتوزيع الأدوية الوقائية والناموسيات المعالجة بالمبيدات الحشرية لحماية الناس من لدغات البعوض.

وأوصت منظمة الصحة العالمية باستخدام لقاح الملاريا للأطفال الذين يعيشون في بلدان بها أعداد كبيرة من حالات الملاريا. لكن بشكل عام فإن العديد من طفيليات الملاريا طورت مقاومة للأدوية الشائعة المستخدمة لعلاج المرض.

لذلك توصي المنظمة الدولية بأن الحل الأمثل هو الوقاية من الملاريا عن طريق تجنب لدغات البعوض وتناول الأدوية، وكذلك استخدم الناموسيات عند النوم في الأماكن التي تتواجد فيها الملاريا، واستخدم طاردات البعوض، ارتداء الملابس الواقية.

الشعر يعاني من مشاكل عدة مع تقدم العمر (صورة تعبيرية)
الشعر يعاني من مشاكل عدة مع تقدم العمر (صورة تعبيرية) | Source: Pexels

يتسبب التقدم في العمر في حدوث مشاكل للشعر تخلتف حدتها من شخص لآخر، بيد أن خبراء الصحة والتجميل يؤكدون أنه بالإمكان التغلب عليها أو التعايش معها بشكل مرضٍ للغاية، وفقا لتقرير نشرته صحيفة "واشنطن بوست" الأميركية.

وفي هذا الصدد، أوضح طبيب الأمراض الجلدية، نيلام فاشي، أن العديد من التغييرات التي يلاحظها الرجال والنساء في شعرهم هي نتيجة لانخفاض نشاط الخلايا الجذعية في بصيلات الشعر.

وأضاف: "مع تقدمنا في السن، لا تعمل تلك الخلايا الجذعية التي تجدد الأنسجة في جميع أنحاء الجسم بشكل جيد أو بالسرعة التي اعتادت عليها".

كما أن التحولات الهرمونية — التي تؤثر على النساء أكثر من الرجال —  تلعب دورًا واضحا في بعض التغيرات الصحية والجسدية، ومن بينها التأثير على الشعر وصحته.

هل يجب غسل الشعر بـ"الشامبو" مرتين بالاستحمام الواحد؟.. أطباء جلد يجيبون
يعتبر غسل الشعر بالشامبو وبعض أنواع البلسم الملطف أمرا هاما للحفاظ على رونقه وجماله ولمعانه، بيد أن هناك تساؤلات تدور بشأن تكرار تلك العملية أكثر من مرة من خلال اليوم الواحد، وفيما إذا كان ذلك له فوائد أو أضرار على صحة الشعر وفروة الرأس.

وفيما يلى أبرز 3 مشكلات تؤثر على الشعر، وطرق التعامل معها:

مشكلة اللون

على الرغم من أن الكثير من الناس يشكون من غزو الشيب لرؤوسهم، فإن الخصلات الموجودة في الرأس لا يتغير لونها فعليًا.

وبدلاً من ذلك، تنمو خلايا جديدة باللون الرمادي أو الأبيض، وذلك بسبب فقدان الخلايا للصباغ في قاعدة بصيلات الشعر، كما يقول فاشي.

ويكمن أحد الحلول باستخدام صبغات الشعر، ولكن كلما اشتعل الشيب في الرأس، كلما ارتفع عدد مرات صبغ الشعر، ليمسي من الصعب إخفاء اللون الرمادي.

وهناك من يرى أن  ترك الشعر يتحول إلى اللون الرمادي يمكن أن يكون خيارًا جذابًا، مع استخدام النوع المناسب من الشامبو.

في ظل "الضجة" المرتبطة به.. هل حقا ماء الأرز مفيد لنمو الشعر ومنع تساقطه؟
يقبل الكثير من الفتيات والنساء والشباب على استعمال ماء الأرز لما يشاع عنه من فوائد كبيرة بشأن حماية الشعر من التساقط والمساعدة على نموه وغزارته، حيث باتت تنتشر الكثير من النصائح بهذا الشأن عبر منصات التواصل الاجتماعي التي تشجع على استخدامه.

وأحد الخيارات الشائعة هو الشامبو الأرجواني، المحتوي على أصباغ بنفسجية، والذي يعمل على إزالة درجات اللون الأصفر والنحاسي من الشعر الأبيض والفضي والأشقر.

وفي هذالصدد، يقول رينيه كوهين، كبير المصممين في صالون لتصفيف الشعر بمدينة نيويورك: "غسل شعرك بالشامبو الأرجواني مرة أو مرتين في الأسبوع يزيل أي تدرجات صفراء، للمساعدة في الحفاظ على الشعر الرمادي أو الأبيض نابضًا بالحياة".

وينصح كوهين النساء بعدم استعمال ذلك الشامبو كل يوم، حتى لا يأخذ الشعر لون صبغة أرجوانية.

مشكلة تساقط الشعر 

بات ترقق الشعر وتساقطه أمر شائع بشكل كبير مع تقدم العمر، بحسب ما يقول فاشي، مضيفا: "مع الكبر يصبح قطر الخصلات أصغر، مما يجعل الشعر يبدو أقل امتلاءً".

أما الحل لملء الفراغات، كما يرى كوهين، فيكمن في استخدام بخاخ يزيد من جفاف الشعرة فتظهر أكثر كثافة بشكل مؤقت، أو باستخدام شامبو لزيادة كثافة الشعر.

ولإبطاء تساقط الشعر وتحفيز النمو الجديد، يعد المينوكسيديل الذي لا يستلزم وصفة طبية، كأحد الخيارات، إذ تقول إليز أولسن، مديرة مركز أبحاث وعلاج اضطرابات الشعر في المركز الطبي بجامعة ديوك في دورهام، إن المينوكسيديل الموضعي تمت الموافقة عليه من قبل إدارة الغذاء والدواء الأميركية لعلاج تساقط الشعر لدى الرجال والنساء، وبالتالي فإنه "يحقق نتائج جيدة جدًا".

ووجدت مراجعة نشرت عام 2017 في مجلة "الأكاديمية الأميركية للأمراض الجلدية" أن المينوكسيديل، زاد الامتلاء بحوالي 15 شعرة لكل سنتيمتر مربع للرجال وحوالي 12 شعرة لكل سنتيمتر مربع للنساء.

لكن يتعين على مستخدمي ذلك العلاج، وضعه على فروة الرأس مرتين يوميًا، وهو أمر قد يكون مزعجا للكثيرين.

وتعد حبوب المينوكسيديل المعتمدة من إدارة الغذاء والدواء لعلاج ارتفاع ضغط الدم، إحدى الطرق لوقف تساقط الشعر، لكن بشرط استخدامها بجرعات قليلة، خوفا من تأثيراتها الصحية.

وتقول أولسن، إن الجرعات التي يوصى بها تصل إلى 2.5 ملغ يوميًا للنساء و5 ملغ يوميًا للرجال. 

وحذرت من أنه قد تكون هناك آثار جانبية (مثل التغيرات في معدل ضربات القلب وضغط الدم)، لذلك من الحكمة البدء بأقل جرعة ممكنة وتناولها تحت إشراف الطبيب.

مشكلة الشعر المجعد والخشن

مع تقدم العمر يعاني أصحاب الشعر الخشن والمجعد من بعض المشاكل التي تزيد من قساوته وجفافه. ولعلاج هذه المشكلة يقترح كوهين تجربة "الكيراتين" الاحترافي.

والكيراتين هو منتج تجميلي يستخدم لفرد وتمليس الشعر، ويسمى أيضا علاج الكيراتين البرازيلي.

ويوضح كوهين أنه يقوم بوضع محلول الكيراتين واستخدام الحرارة لإغلاقه على البروتين الموجود في الطبقة الخارجية من الشعر، مما يجعل الشعر يبدو أكثر استقامة ونعومة.

وشدد كوهين على ضرورة التأكد من البحث عن الصالونات التي تستخدم تركيبات الكيراتين التي لا تحتوي على مادة "الفورمالديهايد" الضارة.

ويمكن أن يستغرق الإجراء بضع ساعات ويكلف عدة مئات من الدولارات، لكن النتائج تستمر لعدة أشهر.

وفي المنزل، يمكن لمن يرغب أن يستخدام رذاذ أو مصل مضاد للرطوبة ومضاد للتجعد يحتوي على بوليمرات منشطة بالحرارة. وفي هذالمنحى يقول كوهين: "تلك المنتجات تطرد الرطوبة الموجودة حول الشعر.. إذا لم يمتص الشعر تلك الرطوبة، فإنه يصبح أقل تجعدًا".