لقطة من الفيديو المتداول
لقطة من الفيديو المتداول | Source: Social media

آلاف المشاركات والمشاهدات حصدها فيديو على مواقع التواصل، ادعى ناشروه أنه يُظهر النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو يشاهد المقطع الذي اشتُهر حول العالم للشيخ الجزائري، وليد مهساس، وعلى كتفه قطّة وهو يصليّ، ويتفاعل معه.

يظهر في الفيديو المؤلف من قسمين، الشيخ الجزائري وهو يصلّي قبل أن تظهر قطة على كتفه، ورونالد في ما يبدو أنه يتفاعل مع هذه المشاهد.

وجاء في التعليق المرافق "كريستيانو ينشر فيديو القطة.. والإمام وليد مهساس".

إلا أن الادعاء غير صحيح، والفيديو مركّب، ورغم ذلك حصدت المنشورات آلاف المشاركات والتعليقات على فيسبوك.

حساب غير رسمي

والفيديو الذي يحمل شعار "تيك توك" واسم cristiano.r0nldo هو في الحقيقة حساب غير رسمي.

وأوضح صاحب الحساب في خانة المعلومات في موقع تيك توك أن الحساب غير رسمي كاتباً "Fan Account".

ونشر صاحب الحساب الفيديو حاصداً أكثر من عشرة ملايين مشاهدة، بعدما طارت شهرة الشيخ حول العالم في الأيام الماضية بسبب فيديو يُظهر قطّة على كتفه، وهو يعاملها برفق، فيما كان يؤمّ صلاة الجماعة في مسجد.

فيديو قديم

إلى ذلك، أرشد التفتيش عبر محركات البحث إلى النسخة الأصلية من فيديو رونالدو منشورة منذ سنوات على موقع يوتيوب.

الأغنية تعود إلى فيلم "أسوكا" الذي عُرض عام 2001 من بطولة شاروخان - صورة أرشيفية.
الأغنية تعود إلى فيلم "أسوكا" الذي عُرض عام 2001 من بطولة شاروخان - صورة أرشيفية.

تنتشر على مواقع التواصل الاجتماعي باللغة العربية أغنية هندية رائجة ترافق فيديوهات عن التجميل يطلق عليها اسم "الترند الهندي". وقبل أيام، انتشرت مقاطع فيديو تحذر من تداول هذه الأغنية بداعي أن كلماتها تدعو للسجود للحبيب واعتباره إلها. لكن هذا الادعاء غير صحيح، والأغنية لا تتضمن أي كلمات مماثلة.

وتتضمن المنشورات مقطع فيديو يُسمع فيه تعليق صوتي يحذر من معاني الأغنية المرافقة لما بات يعرف على مواقع التواصل بـ"الترند الهندي".

وجاء في التعليق أن كلمات هذه الأغنية تتضمن "معصية لله" وهي موجهة من رجل يقول لزوجته إنه "يعبدها" وإنه "يسجد لها".

جاء في التعليق أن كلمات هذه الأغنية تتضمن "معصية لله"

"الترند الهندي"

وحظي هذا الفيديو بآلاف المشاركات من صفحات عدة بمواقع التواصل الاجتماعي في ظل انتشار "الترند الهندي" خصوصا على تطبيق تيك توك، وظهر ما يشبه "التحدي" على استخدام مساحيق تجميل لتقليد مظهر العرائس في الهند.

ويتطلب إنتاج هذه المقاطع ساعات من التصوير تُختصر لاحقا بدقيقة تنشر على مواقع التواصل الاجتماعي مرفقة بالأغنية التي تحدثت عنها المنشورات.

ما مصدر الأغنية؟

تعود هذه الأغنية إلى فيلم "أسوكا" الذي عُرض عام 2001 من بطولة الممثل الهندي الشهير شاروخان، والممثلة كارينا كابور خان.

واستخدمت هذه الأغنية في أحد مشاهد الفيلم، وقد أعاد حساب نتفليكس في موقع فيسبوك نشرها بعد رواجها.

 

حقيقة الادعاء

لكن الادعاء الذي قيل عن هذه الأغنية غير صحيح، بحسب صحفيين من وكالة فرانس برس ناطقين باللغة الهندية.

فهذه الأغنية لا تأتي على ذكر "السجود للحبيبة" أو اعتبارها "إلها"، مثلما ادعت المنشورات، بل تمت تأديتها على لسان امرأة تتباهى بنفسها أمام حبيبها.

وقد نشرت في حسابات عدة مرفقة بترجمة عربية أو إنكليزية.