فيديو قديم للبرهان يعود للتداول عبر شبكات التواصل الاجتماعي. أرشيفية
فيديو قديم للبرهان يعود للتداول عبر شبكات التواصل الاجتماعي. أرشيفية

مع استمرار النزاع بين القوى العسكرية في السودان، تداول مستخدمون لشبكات التواصل الاجتماعي فيديو يتحدث فيه قائد الجيش السوداني عبدالفتاح البرهان معلنا "رفض" الحوار.

ويظهر في الفيديو البرهان وهو يعلن "عدم مشاركة المؤسسة العسكرية في المفاوضات الجارية حاليا.. لإفساح المجال للقوى السياسية والثورية.. وتشكيل حكومة من الكفاءات الوطنية المستقلة تتولى إكمال.. مطلوبات الفترة الانتقالية".

وحصد الفيديو انتشارا كبيرا على شبكات التواصل في ظل اندلاع النزاع الدامي بين الجيش السوداني بقيادة البرهان وقوات الدعم السريع بقيادة حليفه السابق محمد حمدان دقلو الملقب بـ"حميدتي" والتي أسفرت حتى الآن عن مقتل 512 شخصا على الأقل وجرح الآلاف، بحسب وزارة الصحة السودانية.

الفيديو الذي تمت مشاركته على وسائل التواصل الاجتماعي لا يتعلق برفض البرهان الحوار مع قوات الدعم السريع

لكن الفيديو المتداول لا شأن له بالمستجدات الراهنة في السودان، وسبق أن نشرته وكالة فرانس برس في الرابع من يوليو من العام 2022 نقلا عن التلفزيون السوداني.

ويظهر في الفيديو البرهان وهو يعلن حينها عدم مشاركة المؤسسة العسكرية في الحوار الوطني وإفساح المجال لتشكيل حكومة مدنية، فيما كان مئات السودانيين يواصلون اعتصامهم في شوارع الخرطوم وضواحيها للمطالبة بحكم مدني.

والأربعاء، قال الجيش السوداني في بيان على فيسبوك إن البرهان وافق على مبادرة لمنظمة "إيغاد" تشمل إرسال ممثل عنه إلى جوبا عاصمة جنوب السودان المجاورة لإجراء محادثات مع قوات الدعم السريع.

محاكاة للعبة طيران قتالية يتم تداول مقاطع منها على أنها حقيقية.
محاكاة للعبة طيران قتالية يتم تداول مقاطع منها على أنها حقيقية. | Source: YOUTUBE : @iceman_fox1

تداول مستخدمون لشبكات التواصل الاجتماعي مقطعا مصورا قيل إنه لطائرات مقاتلة روسية تحلق بجانب طائرة استطلاع أميركية، بحسب وكالة رويترز.

وأرفق الفيديو بتعليق "طائرات مقاتلة من سوخوي 27 تعترض وتبعد طائرة من طراز بلاك بيرد كانت تقوم بمراقبة المجال الجوي الروسي في وقت سابق".

الفيديو الأصلى مأخوذ من لعبة محاكاة للطيران

وتبين أن اللقطات مأخوذة من لعبة محاكاة طيران قتالية "ديجتال كومبات سيميوليتر ورلد (DCS)" الشهيرة، بحسب ما أكد صانع الفيديو لرويترز.

وكانت اللقطات الأصلية قبل تداولها على شبكات التواصل الاجتماعي، تم نشرها عبر قناة (iceman_fox1) على يوتيوب، والمتخصص بنشر مقاطع من لعبة المحاكاة للطيران.

وخلال السنوات الماضية لطالما كانت الولايات المتحدة تعلن عن رصد أو اعتراض طائرات روسية في الأجواء الدولية من دون دخولها للمجال الجوي السيادي الأميركي، وفقا لتقرير سابق نشرته وكالة فرانس برس.

وكان سلاح الجوي الأميركي قد أعلن أكثر من مرة في 2023 عن تزايد "الاحتكاك" في أجواء الشرق الأوسط مع الطائرات الروسية، حيث كانت طائرات مقاتلة روسية عادة ما تحلق بالقرب طائرات مسيرة أميركية في الأجواء السورية.