نتانياهو يتحدث خلال الاجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء بوزارة الدفاع في 7 يناير 2024
نتانياهو يتحدث خلال الاجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء بوزارة الدفاع في 7 يناير 2024

تداول مستخدمون على مواقع التواصل الاجتماعي صورة ادعى ناشروها أنها لرئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، وهو موجود في إحدى المستشفيات نتيجة إصابته بكورونا.

إلا أن الادعاء غير صحيح، والصورة مفبركة وليست لنتانياهو وهو داخل مستشفى.

ومن ضمن الحسابات التي تداولت الصورة، حساب يبدو أنه لامرأة تدعى "روزان قباص" ويبدو فيه أنها تتداول أخبارا كاذبة، وقالت قباص "إسرائيل تحتضر.. رسميا.. نتنياهو مصاب بفيروس متحور كورونا.. وحالته خطيرة جدا جدا جدا".

وأثار عدم ورود خبر دخول نتانياهو المستشفى على وكالات الأنباء ووسائل الإعلام المرموقة الشك في حقيقة الصورة، وتحقق موقع "مسبار" منها، وتبين أن الادعاء المتداول زائف.

وتأكد أن الصورة مفبركة، وليست لنتانياهو وهو يرقد داخل إحدى المستشفيات، كما لم يُعثر على أية أنباء رسمية تفيد بإصابته مؤخرا بكورونا.

وتبين أن الصورة الأصلية تظهر زيارة أجرتها زوجته، سارة نتانياهو، لمستوطنة إسرائيلية تدعى، أديل بانيتا بينيت، تعرضت للطعن في البلدة القديمة بالقدس بعد مواجهات اندلعت بين فلسطينيين ومستوطنين في أكتوبر عام 2015، وفقا لما ذكرته وسائل إعلام إسرائيلية حينها.

الصورة الأصلية تظهر زيارة أجرتها زوجته، سارة نتانياهو، لمستوطنة إسرائيلية

نتانياهو تحدث عن خطة لدعم المستوطنات القريبة من غزة. أرشيفية
نتانياهو تحدث عن خطة لدعم المستوطنات القريبة من غزة. أرشيفية

تداول مستخدمون وحسابات على شبكات التواصل الاجتماعي مقطعا لرئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، وهو يتحدث باللغة العبرية وأرفق بترجمة مكتوبة تشير إلى أنه يكشف خططا لبناء مستوطنات في قطاع غزة باستثمارات قدرها خمس مليارات دولار من الولايات المتحدة.

ويعود الفيديو إلى تصريحات نتانياهو والتي أدلى بها، الأربعاء.

ونشر مستخدمون على شبكات التواصل الاجتماعي الفيديو، وقال بعضهم "لماذا ارتكبت إسرائيل الإبادة الجماعية في غزة؟"، والإجابة بإشارة للفيديو، بأن نتانياهو يكشف خططا لبناء مستوطنات في القطاع، مدعومة باستثمار أميركي بـ5 مليارات دولار.

وحظي هذا الفيديو بآلاف المشاهدات وإعادة النشر من مستخدمين آخرين.

وبعد التحقق من الفيديو تبين أن الترجمة المرفقة به غير صحيحة على الإطلاق، إذ كشف نتانياهو عن موافقة الحكومة الأربعاء على خطة بقيمة 5 مليارات دولار لإعادة بناء المجتمعات الإسرائيلية القريبة من غزة وفي منطقة النقب الغربي.

ولم يذكر نتانياهو أي استثمار أميركي.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي في ترجمة حرفية لما تحدث به باللغة العبرية "اليوم وافقت الحكومة على خطة تيكوما لإعادة بناء المجتمعات في النقب الغربي.. سنستثمر مبلغا كبيرا بنحو 19 مليون شيكل من أجل تطوير مجتمعات النقب الغربي إلى الأمام لأجيال عدة".

وأدى هجوم حماس في السابع من أكتوبر على مستوطنات إسرائيلية في محيط غزة إلى مقتل 1170 شخصا. وخطف أكثر من 250 شخصا ما زال 129 منهم محتجزين في غزة، قضى 34 منهم وفقا لمسؤولين إسرائيليين. 

قالت وزارة الصحة في غزة السبت إن الهجوم العسكري الإسرائيلي على القطاع أدى إلى مقتل ما لا يقل عن 34049 فلسطينيا وإصابة 76901 منذ السابع من أكتوبر.