لقطة من فيديو قيل إنه لاستهداف مطار حيفا بالمسيرات
لقطة من فيديو قيل إنه لاستهداف مطار حيفا بالمسيرات | Source: Social media

بعد إعلان فصائل عراقية استهداف محطة الكهرباء في مطار حيفا الإسرائيلي، تداول مستخدمون وحسابات على شبكات التواصل الاجتماعي فيديو زعم ناشروه أنه لحريق ضخم نجم عن هذا الهجوم.

يظهر الفيديو ألسنة ضخمة من النيران تتصاعد ليلا وسلسلة انفجارات تخرج منها مواد مشتعلة وشرارات.

فيديو مضلل

وجاء في التعليقات المرافقة "عاجل المقاومة الإسلامية في العراق: استهداف محطة الكهرباء في مطار حيفا بالطائرات المسيرة".

وبدأ انتشار المقطع بعد أن أعلنت "فصائل المقاومة الإسلامية في العراق"، وهي مجموعة فصائل عراقية ذات نفوذ واسع تربطها علاقات وثيقة مع طهران، استهدافها لمحطة الكهرباء في مطار حيفا بواسطة الطيران المسير.

وقد تبنت هذه الفصائل في الأسابيع الأخيرة هجمات بالصواريخ والطائرات المسيرة ضد القوات الأميركية وقوات التحالف الدولي لمكافحة تنظيم داعش في العراق وسوريا.

إلا أن الفيديو لا علاقة له بالهجمات التي أعلنتها هذه الفصائل، وبعد تقطيعه إلى مشاهد ثابتة، أرشد البحث إليه منشورا في صفحات على مواقع التواصل أرفقته بتعليق يشير إلى أن الانفجار وقع في ضواحي مدينة ديترويت الأميركية.

وأرشد التعمق بالبحث باستخدام كلمات مفتاحية مثل "Detroit fire explosions" إلى مقالات عدة في وسائل إعلام محلية ووكالات أنباء عن هذا الحريق الذي طال مخزنا للسجائر الإلكترونية في مدينة كلينتون تاونشيب، الاثنين الماضي.

ونشرت القنوات المحلية المشاهد ذاتها للحريق، والتي نقلت عن السلطات المحلية قولها إن المواد الكيميائية الموجودة في المخزن تسببت بسلسلة انفجارات وحريق ضخم، أودى بحياة شخص واحد.

نتانياهو تحدث عن خطة لدعم المستوطنات القريبة من غزة. أرشيفية
نتانياهو تحدث عن خطة لدعم المستوطنات القريبة من غزة. أرشيفية

تداول مستخدمون وحسابات على شبكات التواصل الاجتماعي مقطعا لرئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، وهو يتحدث باللغة العبرية وأرفق بترجمة مكتوبة تشير إلى أنه يكشف خططا لبناء مستوطنات في قطاع غزة باستثمارات قدرها خمس مليارات دولار من الولايات المتحدة.

ويعود الفيديو إلى تصريحات نتانياهو والتي أدلى بها، الأربعاء.

ونشر مستخدمون على شبكات التواصل الاجتماعي الفيديو، وقال بعضهم "لماذا ارتكبت إسرائيل الإبادة الجماعية في غزة؟"، والإجابة بإشارة للفيديو، بأن نتانياهو يكشف خططا لبناء مستوطنات في القطاع، مدعومة باستثمار أميركي بـ5 مليارات دولار.

وحظي هذا الفيديو بآلاف المشاهدات وإعادة النشر من مستخدمين آخرين.

وبعد التحقق من الفيديو تبين أن الترجمة المرفقة به غير صحيحة على الإطلاق، إذ كشف نتانياهو عن موافقة الحكومة الأربعاء على خطة بقيمة 5 مليارات دولار لإعادة بناء المجتمعات الإسرائيلية القريبة من غزة وفي منطقة النقب الغربي.

ولم يذكر نتانياهو أي استثمار أميركي.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي في ترجمة حرفية لما تحدث به باللغة العبرية "اليوم وافقت الحكومة على خطة تيكوما لإعادة بناء المجتمعات في النقب الغربي.. سنستثمر مبلغا كبيرا بنحو 19 مليون شيكل من أجل تطوير مجتمعات النقب الغربي إلى الأمام لأجيال عدة".

وأدى هجوم حماس في السابع من أكتوبر على مستوطنات إسرائيلية في محيط غزة إلى مقتل 1170 شخصا. وخطف أكثر من 250 شخصا ما زال 129 منهم محتجزين في غزة، قضى 34 منهم وفقا لمسؤولين إسرائيليين. 

قالت وزارة الصحة في غزة السبت إن الهجوم العسكري الإسرائيلي على القطاع أدى إلى مقتل ما لا يقل عن 34049 فلسطينيا وإصابة 76901 منذ السابع من أكتوبر.