الفيديو المتداول قديم ومنشور على وسائل إعلام محلية سنة 2021
الفيديو المتداول قديم ومنشور على وسائل إعلام محلية سنة 2021 | Source: Facebook

بعد مرور نحو 11 شهرا على اندلاع النزاع المدمر في السودان، نشرت صفحات وحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو زعمت أنه يظهر السلطات المحلية وهي تقوم بأعمال نظافة في سوق أم درمان بضواحي الخرطوم مع اقتراب شهر رمضان. إلا أن الادعاء مضلل والفيديو منشور قبل اندلاع الحرب.

ويظهر في الفيديو شاحنات تجمع النفايات وأشخاص ينظفون الطرقات ورجال بزي عسكري.

وقال الناشرون إن الفيديو يظهر عملية تنظيف سوق أم درمان وترتيب المحلات التجارية حديثا.

قال الناشرون إن الفيديو يظهر عملية تنظيف سوق أم درمان وترتيب المحلات التجارية حديثا

ويأتي تداول هذا الفيديو مع دخول النزاع السوداني شهره الحادي عشر، وسط ظروف مأساوية يعيشها الكثير من السودانيين.

والأربعاء، حذر برنامج الأغذية العالمي من أن الحرب "قد تخلف أكبر أزمة جوع في العالم" في بلد يشهد أساسا أكبر أزمة نزوح على المستوى الدولي.

وقالت مديرة برنامج الأغذية العالمي، سيندي ماكين، إن المعارك التي أوقعت آلاف القتلى وأدت الى نزوح وتشريد ثمانية ملايين شخص، "تهدد حياة الملايين كما تهدد السلام والاستقرار في المنطقة".

وتابعت "قبل عشرين عاما شهد (إقليم) دارفور أكبر أزمة جوع في العالم ووحد العالم (آنذاك) جهوده لمواجهتها ولكن السودانيين منسيون اليوم".

من جهة أخرى، أعلنت القوات المسلحة السودانية عبر حسابها على فيسبوك أن السلطات عملت على تنظيف سوق وأحياء أم درمان وإصلاح شبكات الكهرباء والماء وغيرها من الإجراءات "تأهبا لعودة وتدفق المواطنين إلى المناطق التي تنعم بسيطرة الدولة".

حقيقة الفيديو

لكن الفيديو المتداول قديم، وأظهر البحث عنه بعد تقطيعه إلى مشاهد ثابتة أنه منشور على وسائل إعلام محلية سنة 2021، ويظهر تنظيف سوق أم درمان في السودان.

 

نتانياهو تحدث عن خطة لدعم المستوطنات القريبة من غزة. أرشيفية
نتانياهو تحدث عن خطة لدعم المستوطنات القريبة من غزة. أرشيفية

تداول مستخدمون وحسابات على شبكات التواصل الاجتماعي مقطعا لرئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، وهو يتحدث باللغة العبرية وأرفق بترجمة مكتوبة تشير إلى أنه يكشف خططا لبناء مستوطنات في قطاع غزة باستثمارات قدرها خمس مليارات دولار من الولايات المتحدة.

ويعود الفيديو إلى تصريحات نتانياهو والتي أدلى بها، الأربعاء.

ونشر مستخدمون على شبكات التواصل الاجتماعي الفيديو، وقال بعضهم "لماذا ارتكبت إسرائيل الإبادة الجماعية في غزة؟"، والإجابة بإشارة للفيديو، بأن نتانياهو يكشف خططا لبناء مستوطنات في القطاع، مدعومة باستثمار أميركي بـ5 مليارات دولار.

وحظي هذا الفيديو بآلاف المشاهدات وإعادة النشر من مستخدمين آخرين.

وبعد التحقق من الفيديو تبين أن الترجمة المرفقة به غير صحيحة على الإطلاق، إذ كشف نتانياهو عن موافقة الحكومة الأربعاء على خطة بقيمة 5 مليارات دولار لإعادة بناء المجتمعات الإسرائيلية القريبة من غزة وفي منطقة النقب الغربي.

ولم يذكر نتانياهو أي استثمار أميركي.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي في ترجمة حرفية لما تحدث به باللغة العبرية "اليوم وافقت الحكومة على خطة تيكوما لإعادة بناء المجتمعات في النقب الغربي.. سنستثمر مبلغا كبيرا بنحو 19 مليون شيكل من أجل تطوير مجتمعات النقب الغربي إلى الأمام لأجيال عدة".

وأدى هجوم حماس في السابع من أكتوبر على مستوطنات إسرائيلية في محيط غزة إلى مقتل 1170 شخصا. وخطف أكثر من 250 شخصا ما زال 129 منهم محتجزين في غزة، قضى 34 منهم وفقا لمسؤولين إسرائيليين. 

قالت وزارة الصحة في غزة السبت إن الهجوم العسكري الإسرائيلي على القطاع أدى إلى مقتل ما لا يقل عن 34049 فلسطينيا وإصابة 76901 منذ السابع من أكتوبر.